أودي تتصدر المركز الأول والثاني في الجولة السادسة من بطولة FIA WEC في البحرين

98
0
@حاتم الخثلان

بعدما كسرت تويوتا سلسلة صدارة أودي في الجولات الأربعة الأولى لبطولة العالم لسباقات التحمل FIA WEC, أثبتت أودي هذه المرة أنها الأحق في الصدارة حيث حققت المركز الأول والثاني في الجولة السادسة التي أقيمت في حلبة البحرين لمدة 6 ساعات متواصلة.

فريق تويوتا إستطاع تصدر عدة دوارت ولكنهم واجهوا حادث أرغمهم بالإنسحاب من الجولة السادسة لتسهل المهمة على أودي بالإحتفاظ بالمركز الأول بسيارة R18 e-tron quattro الهجينة.

الجدير بالأمر أن أودي تتصدر بطولة FIA WEC حيث إستطاعت تحقيق المركز الأول في 5 جولات من أصل 6 وهي أحد الإنجازات الغير مستغربه من فريق أودي الذي حقق أيضاً بطولة Le Mans هذا العام.

نتائج سباق FIA WEC 2012 جولة البحرين 6 ساعات:

1 فيسلر/لوتيرر/تريلويه (أودي R18 e-tron quattro) 191 لفة

2 كريستنسن/ماكنيش (أودي R18 e-tron quattro) بفارق لفة واحدة

3 ليفينتيس/واتس/كين (HPD-Honda) بفارق 6 لفات

4 بروست/ياني (لولا-تويوتا) بفارق 7 لفات

5 بريما/بيليتشي (لولا-تويوتا) بفارق 10 لفات

[showhide type=”pressrelease”]

الجولة السادسة من بطولة العالم لسباقات التحملFIA WEC 2012  – البحرين 6 ساعات

أودي تتحدى حرارة البحرين محرزةً المركزين الأول والثاني

  • ·         الفوز الخامس لأودي R18 خلال هذا الموسم في ظروف جوية قاسية
  • ·         فيسلر/لوتيرر/تريلويه يعززون صدارتهم لبطولة السائقين
  • ·         كريستنسن/ماكنيش في المركز الثاني بعد مواجهتهما للحظ العاثر

إنغولشتات/الصخير ، 30 سبتمبر، 2012 –  بعد 6 ساعات من حبس الأنفاس، نجحت أودي في إسدال الستارة على منافسات الجولة السادسة من بطولة العالم لسباقات التحمل FIA WEC لموسم 2012 ممهرةً توقيعها العريض على جولةٍ حارة بمنافساتها وأجوائها، إذ احتل الثلاثي مارسيل فيسلر/أندريه لوتيرر/بينوا تريلويه المركز الأول معززين من صدارتهم لبطولة السائقين على متن أودي R18 e-tron quattro الهجينة أمام السيارة الشقيقة بقيادة كل من ألان ماكنيش وتوم كريستنسن. وبهذا، تكون أودي قد ظفرت بفوزها الخامس من أصل ست جولات مضت من عمر البطولة.

بالنسبة لـ أودي، فقد كان سباق البحرين 6 ساعات للتحمل الأقسى في هذا الموسم حتى الآن، فمع أجواء وصلت في حرارتها إلى 34 درجة مئوية وحلبة التهبت بـ45 درجة مئوية، أظهر فريق أودي سبورت يوست بسائقيه الخمسة قدرات تحمل عالية للضغوطات القاسية في سباق البحرين. ابتدأت منافسات السباق الذي زار منطقة الشرق الأوسط للمرة الأولى في تمام الساعة الرابعة عصراً خاض فيه السائقون غمار 6 ساعات مفعمة بالأدرينالين سيما وأن معظم السباق قد جرى في ظلمة الليل. وقد نجح الثلاثي فيسلر/لوتيرر/تريلويه من إنهاء سباقهم بفارق لفة كاملة بعدما انطلقوا بسيارتهم الهجينة رقم “1” من المركز الثاني، وهو الفوز الثالث لهم بعد كل من جولتي لومان وسيلفرستون.

“لم يكن سباقاً سهلاً أبداً” قال أندريه لوتيرر خلال المؤتمر الصحفي الذي عقب السباق وأضاف: “دخلت إلى الحلبة مرتين متتاليتين، إلا أنه كان أمراً منهكاً بالفعل فقدت معه تركيزي إلا أنني تمكنت من تقليص الفارق بيننا وبين تويوتا ولم نجازف في سباقانا، لقد أبلى الفريق بلاءاً ممتازاً في جولة البحرين وكذلك زملائي السائقين في الفريق.”

أما أودي R18 e-tron quattro رقم “2” فكانت فرص الفوز متاحة لها تماماً، إلا أن السائق الاسكتلندي المخضرم ألان ماكنيش اضطر منذ اللحظات الأولى من السباق للدفاع عن صدراته لركب المنافسة بعدما انطلق من المركز الأول حيث مارست تويوتا ضغوطاتها مبكراً. وقد تمكن فريق الصانع الياباني تويوتا من احتلال صدراة السباق حتى توقف في مرآب الصيانة، ليعود بعدها إلى السباق ويعلن عن انسحابه على اثر حادث اصطدام تعرض له. في المقابل، اضطر ألان ماكنيش على متن أودي الهجينة رقم “2” لدخول منطقة الصيانة في اللفة الـ 25 لاستبدال مقدمة السيارة إذ لم يكن المصباح الأمامي الأيمن يعمل وهي وقفة لم يكن الفريق قد خطط لها مسبقاً. كما دخل فريق كريستنسن/ماكنيش مرة أخرى إلى منطقة الصيانة بشكل غير مخطط له مسباقاً في اللفة الـ 89 بسبب تعطل صمام في الإطار الخلفي الأيسر. وبعدها، عادت مشكلة الإنارة لتسيطر على استراتيجية الفريق، مما اضطر ألان ماكنيش للعودة إلى منطقة الصيانة مرتين لاستبدال المقدمة في اللفتين 115 و117.

“أتوجه بالتهنئة لأودي على احرازها المركزين الأول والثاني” قال ألان ماكنيش وأضاف: ” لقد كان سباقاً حاراً جداً بمنافساته وأجوائه، وقد واجهتنا بعد العوائق على غرار ارتفاع درجة حرارة المكابح الخلفية وفقدنا بعض الوقت الثمين في استبدال مقدمة السيارة عدة مرات، إلا أننا تمكنا من تحقيق أزمنة جيدة في نهاية المطاف ولكنها لم تكن كافية لسد الفجوة بيننا وبين زملائنا في سيارة أودي الأخرى حيث كان الفارق شاسعاً أصلاً. تركيزنا اليوم يتوجه إلى سباق اليابان المقبل.”

وعن سباق البحرين 6 ساعات، صرح رالف يوتر، المدير التقني لفريق أودي سبورت يوست، قائلاً: “لقد كان سباق البحرين أشبه بسباق 24 ساعة بسبب الأحداث الكثيرة التي كانت تجري فيه. لقد كان سباقاً صعباً جداً على السائقين، حتى أننا أدركنا بأننا قد وصلنا إلى ذروتنا عندما دفعنا بأندريه لوتيرر لخوض غمار فترتين متتاليتين، ولهذا تغيرت استراتيجية استبدال السائقين لتكون على فترات قصيرة. نحن سعداء جداً بهذا الفوز الثنائي في البحرين، لقد أظهر الفريق والسيارة أداءً مذهلاً ضمن ظروف جوية عالية الحرارة.”

نجحت أودي بجدارة في اختبار أجواء البحرين القاسية، الأمر الذي يثبت الفعالية والكفاءة العاليتين اللتين تتمتع بهما أودي R18 e-tron quattro. والجدير بالذكر أنها المرة الأولى منذ سباق لومان 24 ساعة التي يتم فيها اعتماد سيارتين هجينتين في إحدى جولات بطولة العالم للتحمل وذلك بهدف توفير فرص متكافئة من المنافسة بين سائقي الفريق على لقب بطولة السائقين. وبعد فوزهم في جولة البحرين، تمكن الثلاثي فيسلر/لوتيرر/ تريلويه من تعزيز صدارتهم لبطولة السائقين بفارق 13.5 نقطة عن الثنائي ماكنيش/كريستنسن. وبهذا، تكون الأبواب لازالت مشرعة للظفر بلقب السائقين مع تبقي جولتين من عمر البطولة، إذ لا تزال هناك 52 نقطة تبحث عن صاحبها خلال جولتي اليابان والصين. ستقام أحداث الجولة السابعة ما قبل الأخير من بطولة العالم لسباق التحمل في حلبة فوجي اليابانية في 14 أكتوبر 2012.

الخمسة الأوائل في سباق البحرين 6 ساعات

1 فيسلر/لوتيرر/تريلويه (أودي R18 e-tron quattro) 191 لفة

2 كريستنسن/ماكنيش (أودي R18 e-tron quattro) بفارق لفة واحدة

3 ليفينتيس/واتس/كين (HPD-Honda) بفارق 6 لفات

4 بروست/ياني (لولا-تويوتا) بفارق 7 لفات

5 بريما/بيليتشي (لولا-تويوتا) بفارق 10 لفات

[/showhide]