أودي تطلق الجيل الجديد من R8 رسمياً في المنطقة خلال حدث خاص في أبوظبي

790
0

و أخيراً وصلت أودي R8 بجيلها الجديد المنتظر إلى أسواقنا عبر تدشينها رسمياً خلال حدث أقيم في عاصمة الإمارات، أبوظبي. حيث حظي سعودي شفت بفرصة لتجربة أهم سيارة رياضية في أسطول أودي بأقصى طاقاتها بين منعطفات حلبة ياس مارينا الشهيرة.

التصميم الخارجي الذي ما زال يحتفظ بنفس جينات R8 السابقة يخفي من تحته تغييرات جذرية تجعل من R8 سيارة أداء عالي تدخل ساحة المنافسة بقوة تجعل المنافسين أن يضطروا لإعادة حساباتهم. لحسن الحظ أن أودي قررت الحفاظ على محرك الـV10 الذي يعمل بالتنفس الطبيعي، و لنكن واقعيين، هذا النوع من المحركات قد أصبح نادراً بسبب القوانين الصارمة التي تفرضها معايير الإنبعاثات في أوروبا. و لكن أودي تمنحنا الفرصة للاستمتاع بمحركها بجيل R8 الجديد عبر فئتين مخلتفتين، R8 V10، و الفئة الأقوى R8 V10 Plus. حيث ينتج هذا المحرك البالغة سعته 5.2 لتراً قوة تصل إلى 540 حصان و عزم دوراني يبلغ 540 نيوتن متر لـR8 V10، ما يسمح بتسارع من 0 إلى 100 كم\س خلال 3.5 ثانية. أما في نسخة V10 Plus فإن الأرقام تزيد إلى 610 حصان و 560 نيوتن متر. و هذا بالتأكيد ساهم بتحسين أرقام التسارع لتحتاج 3.2 ثانية للوصول إلى 100 كم\س، و 9.9 ثانية للوصول إلى 200 كم\س، قبل الوصول للسرعة القصوى البالغة 330 كم\س.

مهما كانت فئة R8، فإن محركها مرتبط بناقل حركة أوتوماتيكي من 7 سرعات تعمل بنظام S tronic، الذي ينقل القوة إلى العجلات الأربعة بنظام كواترو المطور بالكامل و تزويده بقابض هيدروليكي و قفل تفاضلي خلفي. بالتأكيد هذا لا يكفي لجعل R8 أفضل مما هي كانت عليه، فكما هو معروف، تطوير أي سيارة رياضية يحتاج زيادة القوة و تخفيف الوزن، و لهذا عملت أودي على تطوير قاعدة عجلات بمسمى Space Frame تم تصنيعها من الألمنيوم و الكاربون فايبر، حيث أن وزن مقصورة الركاب تزن 200 كجم فقط، بينما الوزن الإجمالي لا يتعدى 1454 كجم.

كون R8 سيارة أداء عالي لم يمنعها من أن تكون على قدر من المسؤولية فيما يخص استهلاك الوقود و الإنبعاثات باستعمال أنظمة مثل نظام السلندرات حسب الطلب، نمط الانسيابية، نظام التشغيل والإيقاف، الحقن المزدوج للوقود، لتحقق انخفاض نسبة استهلاك الوقود حتى 13% بالمقارنة مع الجيل السابق. فعندما لا تقودها لتحطم الأرقام على الحلبات، ستقودها و كأنها سيارة سيدان مريحة للإستخدام اليومي.

لغة تصميم أودي للداخلية التي رأيناها في TT بتواجد شاشة النظام الترفيهي المعلوماتي بمقاس 12.3 إنش مدمجة ضمن تجويف العدادات لتوفر للسائق كمية كبيرة من المعلومات المهمة عن السيارة بشكل واضح وتظهر أجهزة قياس الأداء مزيداً من المعلومات مثل عزم الدوران، القوة، درجة حرارة الزيت والإطارات، وقوى الجاذبية و زمن الدورة على حلبة السباق، بالإضافة إلى كل الكماليات التي لا تجدها في كل سيارة بأداء رياضي سوبر من مثل إمكانيات البحث بالكتابة بخط اليد، و شبكة WLAN للإتصال بالأجهزة الأخرى، و نظام صوتي عالي الجودة من Bang & Olufsen، و غيرها الكثير من المزايا التي تحتاج مقالة مخصصة سنكتبها لكم عندما نجرب السيارة لاحقاً بشكل خاص.

بالعودة إلى لغة الأداء و الأرقام، ماذا تعني كل تلك التحسينات على R8؟ أظهرت R8 أداء مبهر جداً على الحلبة بتماسك رائع، تسارع عنيف، و صوت طربي و حماسي، لتقدم لنا مزيج رائع ما بين العبقرية الهندسية و المتعة في القيادة التي سخرت أودي من أجلها كل خبراتها في أنظمة بالغة الذكاء مثل نظام كواترو و ناقل الحركة ثنائي الكلتش الجديد. و بهذا اقتربت أودي عدة خطوات لتقديم سيارة تجمع ما بين الأداء الرياضي السوبر الذي يضاهي سيارات ، و الأداء اليومي المريح و المعتدل.

أولئك الذين يفكرون باقتناء بورش 911 تيربو S، نيسان GTR، أو حتى سيارات بضعف المبلغ مثل مكلارين 650S، فيراري 488، أو لامبورغيني هوراكان، تمهلوا قليلاً، جربوا أودي R8 V10 Plus، لأنها حتماً ستعيد حساباتكم. و سنشرح لكم “لماذا” عندما نجرب السيارة بشكل مفصل في فصل الصيف المقبل. علماً بأنها ستتوفر في الخليج من سعر يبدأ من 550,000 ريال سعودي لفئة V10، و 630,000 لفئة V10 Plus.