بي ام دبليو تستعد لإطلاق i8S في ذكراها المئة

639
7
@يزيد سبحي

سمعنا الكثير عن احتفالات بي ام دبليو بمناسبة مرور 100 عام على انشائها في 2016. فوفقاً للاشاعات الأخيرة, ستكشف بي ام دبليو عن سيارة سوبركار بإسم i9, وقد تكون بقوة اكبر من 600 حصان. الان, ظهرت اشاعات جديدة تقول بأن الشركة تستعد لإطلاق i8S عالية الأداء بهذه المناسبة ايضاً.

وفقاً لـ Automobile, اسم السيارة الرمزي داخل الشركة هو M100, وستكون بمثابة سيارة سوبركار هجينة. فريق Project i سيكون المسؤول عن تطويرها, والذي يرأسه Ulrich Kranz تحت اشراف رئيس البرنامج Roberto Fedeli الذي اتى من فيراري منذ فترة وجيزة.

رغم ان السيارة مبنية على اساس i8, الا انها ستختلف عنها كثيراً الى حد اعتبارها سيارة جديدة كلياً, حيث ستستخدم نفس قاعدة العجلات, ونفس هندسة تصميم الهيكل المصنوع من الكربون فايبر والألومنيوم. ولكن ستختلف من ناحية طريقة تركيب المواد, وازالة المقاعد الخلفية. ومن المتوقع ان تكون ايروديناميكية اكثر من i8 ذات التصميم المستقبلي.

بجانب ذلك, ستعمل بي ام دبليو على تطوير نظام تعليق جديد, وكربون فايبر محسّن يقاوم الإنعواجات والصدمات بشكل افضل. سيسهل عليها البحث والتطوير بعدما عملت على تطوير i3 و i8.

يقول تقرير Automobile ان i8S ستكون بقوة اكبر من 500 حصان, وبعزم اكبر من 500 رطل/قدم. لدى بي ام دبليو خيارين من المحركات, الأول محرك 2.0 لتر 4 سلندر ثنائي التيربو يولّد 320 حصان تدفع الإطارات الخلفية. يعمل بجانبه محرك كهربائي يدفع الإطارات الأمامية بقوة 204 حصان. يصبح مجموع القوة الصادرة من المحرك حوالي 551 حصان بعد اضافة 27 حصان قادمة من مولّد صغير يوجد بالخلف مرتبط بالمحرك الكهربائي.

الخيار الثاني هو محرك 3.0 لتر 6 سلندر مستقيمة يطلق حوالي 480 حصان الى الإطارات الخلفية. يعمل بجانب محرك كهربائي يدعم الإطارات الخلفية بقوة 109 حصان. يحصل المحرك ايضاً على نفس المولد الخلفي بقوة 27 حصان, ليصبح مجموع الأحصنة المتولّدة من المحرك حوالي 616 حصان.

مهما كانت قوة المحرك الذي ستستخدمه السيارة, سيتحسّن تسارعها كثيراً عن i8. ستحتاج i8S حوالي 3.5 ثواني لتصل لـ 100 كم/س من نقطة الوقوف بدلاً من 4.1 ثواني.

ان كانت الإشاعات صحيحة, ستصل i8S الى صالات العرض في عام 2017. تشير المجلّة ايضاً الى ان بي ام دبليو تخطّط لإطلاق اول سياراتها التي تعمل بخلايا الوقود المبنية على الفئة الخامسة GT, وسيارتها الرياضية المشتركة مع تويوتا في نفس العام.