مواطن يشكو وكالة سيارات في جدة لبيعها سيارة مستعملة على أنها جديدة

338
9

تقدم مواطن سعودي من جدة بشكوى إلى وزارة التجارة و الصناعة ضد وكالة سيارات أمريكية معروفة بسبب بيعها له سيارة مستعملة على أنها حديثة، المواطن السعودي الذي تعرض للإحتيال ذكر أنه دفع مبلغاً كبيراً ثمناً للحصول على السيارة العائلية و لكن عند عودته للمنزل بها إكتشف أنها كانت تستخدم من قبل شركة تأجير سيارات.

يقول صاحب القضية أنه قام بشراء السيارة بمبلغ ربع مليون ريال، و عادة عند شراء أي سيارة جديدة تصل لمالكها رسالة نصية عبر الجوال تفيد بإستخراج رخصة قيادة جديدة من قبل إدارة المرور، و لكن ما حدث معه أنه إستلم السيارة بلوحات و بدون رخص من قبل الوكالة و بمفتاح واحد دون الإحتياطي، و عندما سأل الوكالة عن هذا السبب رد عليه موظفها أن السبب يعود إلى تعطّل النظام لدى المرور و أنه سيستلم المفتاح الثاني بعد أيام قليلة من إستلامه للسيارة.

أضاف المواطن لأحد الصحف المحلية أن الأمر أثار شكوكه، فعند عودته للمنزل قام بالدخول إلى نظام أبشر لدى وزارة الداخلية و إكتشف أن السيارة مسجلة بإسم شخص آخر، و في مساء ذلك اليوم تلقّى رسالة عبر الجوال من النظام الآلي للمرور أن ملكية السيارة تم نقلها إليه، في إشارة إلى أن السيارة كان يملكها شخص غيره من قبل، أضف إلى ذلك أن النقل حدث خلال المساء أي بعد ساعات الدوام الرسمية للمرور ما يعني أنه تم إنهاء عملية النقل في أحد معارض السيارات في مدينة جدة، و قام المواطن بسرعة الذهاب إلى المرور و الإستفسار ليجد المفاجئة أن السيارة مسجلة بإسم شخص آخر يمتلك شركة سيارات أجرة و ذكر أنه قام برفع دعوى لدى وزارة التجارة للمطالبة بحقه الخاص.