فورد وماجنا تتعاونا على تطوير هياكل فرعية مصنوعة من الكربون فايبر

688
0
@أحمد عبد الرؤوف

تسعى معظم شركات السيارات لتقليل استهلاك سياراتها للوقود بشتى الطرق، و من بين أفضل تلك الطرق هو تخفيف الوزن، و لذلك تعاونت فورد و ماجنا لتطوير هياكل فرعية للسيارات مصنوعة من الكربون فايبر، لتكون أقل وزناً عن مثيلاتها المصنوعة من الفولاذ، و أكثر بساطة في التصنيع.

و يستبدل الهيكل الفرعي الاختباري الجديد 45 قطعة من الفولاذ بقطعتين مُقَولَبَتَين و 4 نقاط تثبيت معدنية. و يستخدم الغراء و البراغي لتثبيت القطع بدلاُ من اللحام، لتقل بفضل ذلك نسبة القطع المستخدمة بـ 87%.

تقول ماجنا بأن الكربون فايبر المستخدم في الهيكل الفرعي أقل وزناً بنسبة 34% مقارنة مع الفولاذ، كما أنه لا يقل في جانب الصلابة الإلتوائية أو تحمل الصدمات عن الفولاذ في نفس الوقت.

الآن تواصل ماجنا في تصنيع هذه الهياكل الفرعية لفورد لمواصلة اختبارها في سياراتها. حيث أنها فد انتهت بالفعل من تحليل أدائها عبر برامج الكمبيوتر الهندسية، و تبقت اختباراتها الحقيقية للتآكل، و التقطع نتيجة ضربات الحجارة، و قدرة تثبيتها للبراغي مع الأحمال.

لم تحدد فورد متى ستبدأ في وضع هذه الهياكل الفرعية في سياراتها بعد، و لكن نتوقع أن تنتهي من اختبارها خلال السنتين القادمتين.