إخفاء كاميرات رصد السرعة أصبحت ظاهرة عالمية

279
0

في تقرير جديد لصحيفة مكة، أظهرت أن إخفاء كاميرات رصد السرعة على الطرق أصبحت ظاهرة عالمية وليست محدودة في السعودية فقط، فالكثير من النشطاء عبر الإنترنت وغيرها من وسائل الإعلام دائما ما ينتقدون الطرق التي يتم فيها إخفاء كاميرات رصد السرعة في السعودية “نظام ساهر” عن أعين الناس والتحجج بأنها ظاهرة محلية لا تطبّق خارجياً.

فقد أظهر التقرير أنه في الدول الأوروبية مثل ألمانيا يتم إخفاء الكاميرات داخل سلات المهملات، وهو الأمر ذاته في كل من كندا وفي السعودية. أيضا نجد أن سويسرا تقوم بوضع الكاميرات على حاويات مزيّنة على شكل قطع جبن، أما في جنوب أفريقيا فيتم إخفاء الكاميرات خلف الأشجار والزروع.

في أقصى الشرق نجد أن اليابان تضع كاميرات رصد السرعة داخل سيارات عادية وليست رسمية، وهو الأمر ذاته في أستراليا، أما البرازيل فهي تضع لوحات إلكترونية تستخدم كحساسات لرصد المخالفات بدلاً من الكاميرات، كما نجد أنه في الولايات المتحدة الأمريكية يتم تخبئة الكاميرات على أعمدة رمادية قصيرة على جانب الطريق.