هيونداي الشرق الأوسط تؤكد إطلاق ايونيك الجديدة كلياً هذا العام

891
2
@يزيد سبحي

دخول تويوتا بريوس الجديدة كلياً الى منطقة الشرق الأوسط والخليج هي البداية للسيارات التي توفّر حلول بديلة للوقود, ويبدو ان اول منافساتها لن تتأخر في الوصول. فقد أعلنت هيونداي رسمياً انها ستطلق ايونيك الهجينة الجديدة كلياً في الشرق الأوسط قبل انتهاء عام 2016.

كشفت هيونداي عن ايونيك في معرض جنيف الماضي, واكّدت إطلاقها بثلاثة فئات: هجينة, هجينة قابلة للشحن, وكهربائية بالكامل. وبذلك تصبح السيارة الأولى التي توفّر جميع هذه الفئات بالطاقة البديلة للوقود.

بالنسبة للفئة الهجينة, فستأتي بمحرك 1.6 لتر مقترن بمحرك كهربائي قوته 32 كيلوواط ليولد مجموع 103 حصان و 265 نيوتن-متر. اما الفئة الهجينة القابلة للشحن فستحصل على محرك كهربائي اقوى يصل الى 45 كيلوواط ليعطي السيارة مدى يصل الى 50 كم بإستخدام المحرك الكهربائي وحده.

اخيراً, الفئة الكهربائية تستغني عن محرك الإحتراق بالكامل وتحصل على بطارية قدرتها 28 كيلوواط وبمدى يصل الى 250 كم بشحنة واحدة. وبالرغم من انها اضعف من الفئات السابقة الا انها لا تطلق اي انبعاثات كونها كهربائية بالكامل. يمكن شحن جميع الفئات بإستخدام منافذ الكهرباء المنزلية, او إستخدام شاحن هيونداي الذي يحسّن من سرعة الشحن بنسبة 80% لتنتهي في 20 دقيقة فقط.

وبهذه المناسبة، أكّد مايك سونغ، رئيس عمليات هيونداي في إفريقيا والشرق الأوسط ان الشك حول قدرات السيارات بالطاقة البديلة تضاءل, وان “الطريق التي تأخذنا من حيث نحن الآن إلى حيث نريد أن نكون لا يزال يكتنفها الغموض” ويضيف: “نتوقع أن يشهد قطاع السيارات تحركاً تدريجياً نحو الطاقة الكهربائية باعتبارها الخيار الأنظف والأكثر كفاءة، فيما بات السؤال المطروح بقوّة في الوقت الراهن يدور حول كيفية توليد الطاقة وتخزينها لاستخدامها في تشغيل السيارات الكهربائية”.

سيتم إطلاق السيارة في الشرق الأوسط بدءاً بدول الخليج قبل انتهاء عام 2016, وستهتم اولاً بتوصيل الفئة الهجينة قبل الكهربائية بالكامل.