تجربة قيادة مرسيدس بنز AMG GT S

2070
6

من المؤكد أن مرسيدس SLS كانت واحدة من تلك السيارات الأسطورية التي ينقسم الناس حولها لجماعتين، من يعشقها، و من يعشقها! فهي تجمع ما بين الماضي العريق الذي تجسده 300SL، و التقنيات المعاصرة، و التصميم الفريد، و الأداء العالي، و حصرية إنتاجها، لتقارع أسماء كبيرة مثل فيراري و مكلارين بمحركها الـV8 العملاق. و لكونها أول سيارة طورت بالكامل من قسم AMG، قد كانت نقطة جوهرية في تاريخ الشركة.

مرسيدس أرادت خوض تحدي جديد، تحدي أصعب و أقوى، تحدٍ ستكون به المبيعات أكثر، لذلك المنافسة في فئة تتسيدها بورش 911 و ينافسها جاكوار F-Type، شيفروليه كورفيت، نيسان GT-R، أودي R8. أسماء مخيفة يجب على مرسيدس أن تصنع المعجزة لترك بصمتها، لذلك أطلقت مرسيدس بديلة SLS، و هي AMG GT.

على الرغم من تشابه AMG GT مع SLS في الكثير من الجوانب، إلى أن الإختلافات كانت أكثر، AMG GT أصغر، أرخص، بمحرك أصغر، و شاحن تيربو، أما الأبواب فقد أصبحت أبواب تقليدية بعيداً عن لفت الأنظار، هذا يظهر مدى جدية مرسيدس الكبيرة، فهل نجحت بخوض هذا التحدي؟

التصميم الخارجي 10/10

IMG_2745

سارت AMG GT على نفس خطوات شقيقتها SLS في التصميم الخارجي، بتأثير واضح من تصاميم مرسيدس العريقة للسيارات الرياضية عبر التاريخ، فقد حصل على نفس المقدمة الطويلة، و الخلفية الصغيرة و العريضة، و نفس الأبعاد بمقاسات أصغر، و لكن واضح أن AMG GT تتمتع بهيكل ممشوق و أكثر رشاقة، و خطوط أكثر إنحناءً و عصرية. و لكن بفقدان الأبواب التي تفتح لأعلى لخفض مركز الجاذبية و زيادة الثبات.

التصميم الخارجي بشكل عام يبدو و كأنه مشكل من تدفق سلس و جميل للخطوط من الأمام إلى الخلف بلغة تصميم مثيرة فعلاً، بداية من واجهة مرسيدس الجديدة التي تتقدم الأنف الطويل يعلوه فتحات تهوية، مروراً بالجوانب التي تحتوي على فتحات تهوية جانبية التي تعلو جنوط و حتى السقف المائل بتصميم رياضي وصولاً إلى الخلفية الرياضية التي ستبدو أجمل على الواقع أكثر بكثير مما تبدو عليه على الشاشة.

عدة خيارات للزوائد الخارجية متاحة كإكسسوارات إضافية، منها زوائد الكاربون فايبر، أو زوائد الكروم، أو زوائد الأسود اللامع تماماً مثل السيارة التي قمت بتجربتها، و لكن حتى دون أي زوائد إضافية، AMG GT تبدو فعلا تحفة فنية على عجلات!

AMG GT تمتلك عامل السحر و الجاذبية، عامل الإبهار و الإعجاب، مشاهدتها على الواقع سيرسم بسمة عريضة على وجهك دون أن تشعر بذلك، لا أدري ما السحر الذي استعملوه مصمموا مرسيدس أثناء تصميمها، و لكنهم نجحوا باستعماله! ستعرف ذلك عندما تركن السيارة و تمشي بعيداً و أنت ما تزال تتأملها حتى تصدم بشيء ما أمامك، و عندما تجلس في مطعم و تصر على أخذ طاولة بإطلالة على المواقف للتأملها، و عند سيرك في الشوارع المزدحمة و ترى جميع العيون متوجه إليك، ستعرف أنك في سيارة مميزة!

التصميم الداخلي 10/9

IMG_2700

عليك بالإشتراك باٌقرب نادي رياضي لك قبل أن تفكر بالدخول إلى AMG GT، لأنه بالرغم من التخلص من الأبواب التي تفتح لأعلى التي كانت متواجدة في SLS، إلا أنه ما زال من الصعب الجلوس في السيارة دون أن تقوم بالقرفصة بسبب إنخفاض السقف و تقارب الأعمدة و بالتالي ضيق مساحة الدخول، و لكن ما أن تنجح بالوصول إلى مقعد السائق المنخفض ستجد مقصورة في غاية الجمال و الرقي في التصميم تحيط بك، فعلى يسارك هنالك تلبيسات الأبواب المنحوتة إلى الداخل، وعلى يمينك ستجد نفق ناقل الحركة العملاق بـ8 مفاتيح تحيط به بـ4 أزرار من كل جانب على شكل حرف V بدلالة على المحرك، أهمية وجود هذه المفاتيح الكبيرة هنا للتحكم بكل خصائص قيادة السيارة. بعلو هذا 4 فتحات تهوئة دائرية الشكل كبيرة الحجم و من فوقها، شاشة كبيرة تجلس في منتصف المقصورة في حيز مجهز لها بتصميم جميل و مدروس، عكس كل تصاميم مرسيدس مؤخراً و التي تبدو و كأن الشركة لم تكن تعلم بأنها تحتاج إلى مكان للشاشة!

كل عناصر الداخلية كانت بحجم كبير يسهل استعماله و التأقلم على استعماله إلا مقبض ناقل الحركة الذي كان بحجم صغير و بموقع خلف مقبض التحكم بالنظام الترفيهي المعلوماتي سيجعلك تخطئ بين الإثنين لفترة لا بأس بها بكل تأكيد.

المواد المستعملة في الداخلية لا يجدر بنا الحديث عنها نظراً لجودة فاخرة من الدرجة الأولى، التلبيسات الداخلية، التي يمكن إختيارتها بالكروم أو الكاربون فايبر المطفي أو الأسود اللامع أو الفضة المطفي. و باقي عناصر الداخلية مغطاة بجلد الـNappa الفاخر، و الكانتارا، بالطبع الداخلية لا تخلو مع بعض القطع البلاستيكية أو المعطاة بالبلاستيك الطري عند عدم طلب خيار الجلد الكامل.

كما هو الحال في جميع سيارات مرسيدس، فإن الداخلية تميل لكونها جميلة أكثر مما هي مريحة و سهلة الإستعمال،  و AMG GT ليس استثناء، فعلى سبيل المثال لم يجد المصممين مكان مقنع لوضع زر الإشارات الرباعية في كونسول، فقاموا بوضعه في السقف بجانب أزرار الإضاءة! بينما المقود بتصميمه الرياضي الجميل بالقاعدة المسطحة و حواف من الأكانتارا ستجد خلفه عداد سرعة بخط صغير يصعب قرائته بلمحة، لذلك ستحتاج إلى العداد الرقمي بشكل دائم. كما أن الأعمدة A تتحلى بسماكة كبيرة ستعيق رؤيتك للزوايا.

بالتأكيد لا أحد يهتم بسعة الصندوق عندما يفكر بشراء سيارة رياضية مثل AMG GT، و لكن إذا كنت تشعر بالفضول، فإن حجم الصندوق يبلغ 350 لتر لا يمكن زيادتها. و لكن يمكن إنقاصها إلى 285 لتراً عند إغلاق الغطاء الخفيف الذي يخبئ الأمتعة من تحت الزجاج، و لكن من مزايا هذا الصندوق مدى اتساع الباب لتسهيل تحميل الأمتعة.

 

النظام الترفيهي المعلوماتي 10/8
*مقتبس من تجربة مرسيدس C-Class  لتشابه النظام

يتألف النظام الترفيهي المعلوماتي COMAND من شاشة وسطية بمقاس 8 إنش، يتم التحكم بقوائمها من خلال مقبض دائري دوراني يقع أمام مسند اليد، و الذي يغطيه مساحة صغيرة تستشعر اللمس تمكنك من الكتابة من خلال خط اليد. كما يرتبط هذا النظام بشاشة ملونة تقع في تجويف العدادات و شاشة عرض المعلومات على الزجاج.

 

المشغل الموسيقي 2/2

يقدم المشغل الموسيقي دعم كل التوصيلات لأساسية من مثل منفذ CD و راديو FM و AM و التوصيل بالبلوتوث أو الـAUX و الـUSB مع قراءة كرت ذاكرة SD، هذا المشغل الموسيقي متصل نظام صوتي من 10 سماعات في النظام الصوتي الأساسي من Burmester المكون من 10 سماعات بقوة 640 واط، أو النظام الصوتي الأعلى من نفس الشركة ولكن بـ11 سماعة و قوة 1000 واط بتصميم مثير لأغطية السماعات من الألمنيوم تشبه تلك الموجودة في S-Class، و بجودة صوت فعلاً ممتازة!

اللغة العربية 2/2

 

 

يدعم نظام COMAND في هذه السيارة اللغة العربية دعماً كاملاً من ناحية القوائم و قراءة الملفات و حتى الكتابة للبحث عن مقطع صوتي أو في الأسماء، و عرض الأحرف العربية دون أخطاء على شاشة السائق أو على شاشة عرض المعلومات على الزجاج

الملاحة 2/1

IMG_4099

 

لم يتغير نظام الملاحة بشكل كبير عن النسخ السابقة من هذا النظام، مازال يعيبه البطء في التنقل في الخريطة و الصعوبة في البحث عن الوجهة  المرادة، و لكن الرسوم ذات الأبعاد الثلاثية كانت من نقاط قوته.

شاشة السائق 2/2

IMG_2703

 

المعلومات المتوفرة للسائق أثناء القيادة يمكن الوصول إليها عبر شاشة طولية، كبيرة في الحجم، تقع في تجويف العدادات و تعرض أهم معلومات الرحلة أو الإستهلاك أو النظام الترفيهي أو الملاحة بتصميم بسيط و سهل الفهم و و بمعلومات كافية لتغنيك عن الشاشة الوسطية لمشاهدة أهم المعلومات.

تجربة المستخدم 2/1

IMG_4106

التجربة التي سيخوضها المستخدم لهذا النظام تعتمد على السرعة و سهولة الإستعمال و الفهم و طريقة التصميم و عرض المعلومات، هذه النقطة ما زالت مرسيدس بعيدة كل البعد عن منافستها الرئيسية بي إم دبليو التي تقدم النظام الأفضل في العالم، و حتى أودي، فنظام COMAND و بالرغم من تحسنه عن النسخ السابقة، إلا أنه ما زال يعاني من البطء في التنقل بين القوائم و التعقيد المبالغ به للوصول إلى أبسط الأوامر الأساسية.

السلامة 10/8

كما هو متعارف عليه، لم يتم إختبار AMG GT من قبل منظمة EuroNCAP الأوروبية، ولا من قبل IIHS و NHTSA الأمريكيتين، و للأسباب نفسها التي من أجلها لا يتم إختبار سيارات رياضية فارهة بسبب إرتفاع أسعارها و قلة إنتشارها على الطرقات، ما يعني أنها ليست من الأولويات.

و لكن الهيكل المصنوع من الألمنيوم المقوى يصل وزنه إلى 231 كيلو جرام فقط، و حسب كلام مرسيدس فإن صلابته العالية جداً سيكون من مزايا السلامة القوية التي تتحلى بها AMG GT، بالإضافة إلى مكابح عملاقة بمقاس 390 مم في الأمام، و التي يمكن إستبدالها بمكابح الكربون-سيراميك.

أما بالنسبة لأنظمة مساعدة السائق فإن الأنظمة الأساسية تتلخص في نظام المنع من الحوادث المحتملة، و الطقم الكامل للوسائد الهوائية بما فيها وسائد الركبة، و نظام مراقبة ضغط العجلات، أما الأنظمة الإختيارية تتضمن نظام الإنارة العالية الآلية بتقنية الـLED، و الكاميرا الخلفية التي ستحتاجها كثيراً بسبب ضيق الزجاج الخلفي، و نظام التنبيه من الخروج عن المسار، و نظام النقطة العمياء، و نظام التعرف على لوحات الشارع.

القيادة و الأداء 10/9

IMG_2740

من النظر إلى مواصفات مرسيدس AMG GT تشعرك بالحماس لتجربة قيادتها، قاعدة من الألمنيوم ، محرك V8 جديد سعة 4.0 لتر ثنائي التيربو، ناقل حركة أوتوماتيكي بـ7 سرعات ثنائي الكلتش، نظام تعليق متعدد الروابط، و مركز جاذبية منخفض، باختصار، جميع المكونات المثالية لسيارة رياضية بأداء متفوق!

مقعد السائق منخفض، و لكنه بتموضع جيد بالنسبة لباقي السيارة على الرغم من وجود غطاء محرك طويل جداً أمامك بشكل لا يمكن تجاهله، بل يمكنك الإستمتاع بتصميمه بفتحات التهوئة التي تعلوه.

جلسات الطرب تبدأ من لحظة ضغط على زر التشغيل، إذ يبدأ المحرك بهدير قوي ينم عن أداء عنيف بانتظارك، ثم يتحول هذا الهدير إلى صوت البقبقة التي تشتهر به AMG في دلالة على جاهزية المحرك لأداء متفوق! درجات الحماس ستزيد مع ارتفاع الصوت العادم لما بعد الـ3000 دورة في الدقيقة عندما تفتح جميع الصمامات و يزيد صوت العادم.

مع توفر 650 نيوتن متر من عزم الدوران عند 1750 دورة في الدقيقة، تبدو AMG GT S سريعة الإستجابة على الرغم من عدم توفر كامل الـ503 أحصنة سوى عند 6250 دورة في الدقيقة. أما بالنسبة لناقل الحركة فإنه يغير بين النسب بسرعة كبيرة مع الحفاظ على السلاسة في التغيير بفضل عمله بنظام ثنائي الكلتش، أما عند الغيار العكسي فإنك ستستمتع بصوت الفرقعات الرائع الخارج من العادم، أعتقد أن الغيار العكسي سيكون الهواية المفضلة لجميع ملّاك AMG GT S.

IMG_2713

من أكبر نقاط القوة في AMG GT S هو مستوى ثباتها الراسخ، الحازم، الدقيق، و المباشر. ما يسمح لها بدخول المنعطف بحدة برسالة توضح من خلالها نيتها لتحقيق الأرقام بدلاً من الإستعراض، عكس الغالبية العظمى من سيارات AMG التي لم تصل إلى هذا المستوى من التماسك بما في ذلك SLS، و يعود الفضل في ذلك إلى اللجوء إلى حلول هندسية ذكية من مثل موقع المحرك خلف المحور الأمامي على ارتفاع منخفض داخل الهيكل و تثبيته على قواعد نشطة، و توزيع الوزن بين الأمام و الخلف بنسبة 47% في الأمام و 53% في الخلف، و نظام التعليق، و محور التفاضل الإلكتروني الذي يوزع العزم حسب حاجة كل عجلة من العجلات الخلفية.

أما من النقاط التي كانت أقل بقليل من المتوقع فهي نظام التوجيه الذي يتسم بالخفة و الحساسية، و لكنه كان ضعيفاً بعض الشيء بتوصيل الشعور بحالة العجلات إلى السائق، هذا لا يعني أنه غير دقيق، و لكن التواصل مع السيارة و الطريق مطلب أساسي في أي سيارة رياضية، خصوصاً إذا ما كانت تنافس 911.

الجميل في AMG GT S و أنه بالرغم من كونها سيارة بأداء رياضي عالي جداً، إلا أن هذا لم يمنع من كونها سيارة معقولة للخطوط الطويلة، فنظام التعليق سيصبح مناسباً لهذا النوع من القيادة عند ضبطه على Comfort مع باقي عناصر السيارة، و لكن العجلات الخلفية العريضة جداً ستسبب ضجيجاً بسيطة بمكن إنهائه بصوت المسجل أو ما هو أجمل من ذلك، صوت العادم!

أرقام

بالأرقام

تصوير M Noor Kebbewar

9 / 10

الخلاصة

AMG GT S هي أفضل ما خرج من القسم AMG على الإطلاق! فقد تغيرت فلسفة الشركة بتصنيع سيارات تتميز بالقوة الكبيرة فقط و أصبحت فلسفتها ترتكز على تصنيع سيارات رياضية حقيقية بأداء رياضي فائق من جميع الجوانب، AMG GT S دخلت المعركة بقوة، لا ربما لم تتفوق على 911 حالياً، و لكن يجب على بورش حسب لها ألف حساب مستقبلاً.

التقييم النهائي

9
  • جمال التصميم الخارجي
  • قوة المحرك و استجابته
  • الثبات و التماسك الهائلين
  • صوت هدير العادم المميز
  • الأداء الرياضي المبهر
  • الإحساس بنظام التوجيه
  • العزل الصوتي مزعج بعد فترة من القيادة
  • زوايا الرؤية الغير واسعة

تقييم الزوار
9.50
( 2 شخص قيموا هذه السياره )
ماهو تقييمك للسيارة
نجمةنجمتين3 نجوم4 نجوم5 نجوم6 نجوم7 نجوم8 نجوم9 نجوم10 نجوم