مرسيدس SLC 2017 تظهر للمرة الأولى عالمياً في معرض ديترويت

390
1
@منير ببيلي

قد يكون اسم SLC “جديد كلياً”, ولكن السيارة ذاتها هي SLK التي نعرفها بأنها شقيقة C-Class الرودستر المكشوفة. فبعد اعلان مرسيدس عن نظام التسمية الجديد الذي يعتمد على الفئات الجوهرية لجميع السيارات من A-Class الى S-Class, كانت تحديثات منتصف العمر لـ SLK محتومة لإعطائها اسمها الجديد. ولابد ان تحصل السيارة كذلك على تحديثات في مظهرها وماتتوفّره به مع الإسم الجديد. حيث تخلصت مرسيدس SLC 2017 عن سقفها في ظهورها العالمي الأول

ابرز التغيرات توجد في المقدمة التي حصلت على مصابيح امامية وشبك جديد يواكب السيارة مع اسطول الشركة المحدّث. وذلك بجعل المصابيح بتصميم منحني وشرائط LED, وتكبير حجم الشبك الأمامي, وتحديث فتحات التهوية السفلية. حصلت الخلفية ايضاً على حصّتها من التحديثات, ولكن بكمية اقل. فلم تغيّر مرسيدس فيه الا المصابيح التي اصبحت اصغر, والصدام الخلفي. وبالنسبة للفئة المكشوفة, فإن السائق يستطيع إغلاق أو فتح غطاء السيارة بسرعة قصوى تصل الى 40 كم/س.

بينما الداخلية كانت هي العنصر الوحيد الذي تبقى كما هو تقريباً, عدا عجلة القيادة والتلبيسات الجديدة فقط بالإضافة الى تحديث نظامها الترفيهي الذكي و إضافة شاشة قياس 7 إنش مدعومة مع نظام الأوامر الصوتية.

من ناحية المحركات, اكبر التغيرات بلا شك كانت في الفئة الأعلى والأقوى SLK 55 AMG. الان, هذه الفئة لم تعد تتوفّر وتم استبدالها بالفئة الجديدة SLC 43. هذه الفئة تتخلص من محرك الـ V8 ذو التنفس الطبيعي, وتستبدله بمحرك V6 ثنائي التيربو 3.0 لتر. ومع تبديل الأسم والمحرك, ضعف قوّة اعلى الفئات بشكل كبير جداً ليصبح بقوة 362 حصان فقط, يجعلها تتسارع من 0 الى 100 كم/س في 4.6 ثواني بمساعدة ناقل حركة اوتوماتيكي 9G-Tronic من 9 سرعات.

ستتوفّر السيارة كذلك بفئة SLC 300 بمحرك 2.0 لتر تيربو بقوة 241 حصان, وبفئة SLC 180 ذات محرك الـ 1.6 لتر بقوة 154 حصان, وفئة SLC 200 بمحرك 2.0 لتر بقوة 181 حصان, واخيراً فئة SLC 250d بمحرك تيربو ديزل 2.1 لتر بقوة 241 حصان. جميع المحركات تتوفّر بناقل الحركة الأوتوماتيكي بـ 9 سرعات المذكور اعلاه.

سيبدأ بيع السيارة في الربيع القادم بدايةً بالولايات المتحدة.

صور مرسيدس SLC الجديدة في ديترويت