ميتسوبيشي تعترف بالتلاعب بنتائج اختبارات الإنبعاثات وتقدم إعتذارها

463
0

في خطوة جريئة، خرجت إدارة ميتسوبيشي التي إعترفت بالتلاعب بنتائج انبعاثات الوقود في سياراتها والتلاعب بالأرقام أمام المستهلكين في فضيحة تعيد للأذهان فضيحة مجموعة فولكس واجن التي تلاعبت بنتائج إنبعاثات سياراتها في سبتمبر الماضي.

رئيس ميتسوبيشي السيد Tetsuro Aikawa خرج أمام وسائل الإعلام وقام بالإنحناء أمامهم للتعبير عن أسفه، والذي ذكر أن حوالي 625 ألف سيارة من سيارات الشركة الصغيرة في الثلاث سنوات الماضية كانت من ضمن السيارات المتلاعب بنتائجها، حيث ذكر أنهم قاموا بالتلاعب بنتائجها لتظهر السيارة بأنها أكثر كفاءة بنسبة 10% عن كفائتها الأصلية. تم اكتشاف التلاعب عن طريق مهندس من نيسان, والذي اختبر سياراتهم التجارية Dayz و Dayz Roox اللتين من صنع ميتسوبيشي, وتشمل اللائحة كذلك ميتسوبيشي eK.

هذه الفضيحة ألقت بظلالها سريعاً على أسهم الشركة التي هبطت بنسبة 15% وهو أكبر هبوط للشركة اليابانية منذ أكثر من 10 سنوات، لتهبط قيمة الشركة السوقية إلى 6.6 مليار دولار، وقدمت ميتسوبيشي وعودها بإصلاح خطأها عن طريق تعويض المستهلكين المتضررين، وستكشف الشركة عن خطتها في هذا الشأن لاحقاً.