منظمة NHTSA للسلامة سترفع التحدي للسيارات المستقبلية

446
1

نعيش في عصر تتسارع فيه الحياة والتقنيات بشكل مذهل لم يسبق له مثيل، وفي ظل هذا التسارع نضطر المنظمات المعنية أن تسابق الزمن لوضع معاييرها، أو أن تلحق به على الأقل وفق معاييره. وبسبب تقدم تقنيات السلامة بشكل ملحوظ حيث أصبحت أنظمة مساعدة السائق أمرا منشرا، فقد بات لزاما رفع معايير تقييم السلامة.

حيث اقترحت الإدارة الأمريكية للمواصلات المعروفة اختصارا بـ DOT على الإدارة الوطنية لسلامة المرور المعروفة بـ NHTSA أن تعيد تقيم معايير اختبارات السلامة والمواصفات الأساسية للسلامة في السيارات. وستظهر اللوائح الجديدة العام القادم.

الاختبارات الحالية لتقييم خمس نجوم في السلامة تختبر ردة فعل السيارة بعد الاصطدام وحالة الركاب والاصابات، كما تقيم عدة تقنيات تنصح بتوفرها في السيارة مثل كاميرا الرؤية الخلفية، ونظام تتبع السيارات والحفاظ على مسافة أمان أمامية، ونظام الحفاظ على المسار وقد تصبح مثل هذه التقنيات إلزامية في المستقبل للحصول على تقييم خمس نجوم. كما تهتم الاختبارات الحالية بسلامة المشاة في حالة الحوادث وتقيم أصابات الرأس والحوض والأرجل.

في المستقبل ستضيف NHTSA اختبارات للحوادث من عدة زوايا، كما ستحسن اختبارات الاصطدام الأمامي، وستولي اهتماماً أكبر لركاب الصف الثاني والثالث، وستعتمد على دمى اختبار أكثر شبها بالإنسان من أي وقت مضى لأجل جمع المزيد من البيانات و تحليلها. وبالإضافة لذلك، تريد DOT من NHTSA أن تحدث آلياتها بشكل دائم لمواكبة تطور تقنيات السلامة، وقد تعدل الأخيرة نظام التقييم بإضافة نصف النجمة لتعطي صورة أدق.

ستقوم NHTSA بجمع الآراء خلال الشهرين القادمين وتنشر النظام الجديد في نهاية 2016 ليطبق على موديلات 2019.