لاند روفر رنج روفر 2015 تحصل على تقنيات ومحركات جديدة

614
5
@يزيد سبحي

كشفت لاند روفر عن تحديثات جديدة لموديل 2015 من رنج روفر ورنج روفر سبورت, انحصرت التحديثات في توفير تقنيات ومحركات جديدة.

التقنيات الجديدة التي ستتوفّر في السيارتين تشمل شاشة عرض الليزر الشفافة على الزجاج الأمامي, والتي تم تقديمها لأول مرة في جاكوار XE الجديدة كلياً. تُعرض الشاشة معلومات مثل السرعة, وسرعة ناقل الحركة, ومؤشر التعشيق, وتوجيهات نظام الملاحة بالأقمار الصناعية, ومعلومات مثبّت السرعة, وقارئ اشارات المرور.

من ناحية التقنيات تحصل السيارتين ايضاً على النظام الجديد ATPC, اختصاراً لـ All-Terrain Progress Control او نظام التحكّم بتقدّم السيارة في جميع التضاريس. ببساطة هو عبارة عن مثبّت سرعة للطرقات الوعرة, حيث يحدّد السائق السرعة المطلوبة لتعمل السيارة وحدها على مراقبة حالة الطريق, وتعديل انظمة تعليق السيارة وقيادتها وسرعتها وفقاً لذلك لتحافظ على تماسكها حتى في اسوأ التضاريس دون تدخّل السائق. يعمل النظام في السرعات مابين 1-30 كم/س, ويتوفّر في الفئات بمحرك TDV6, او SCV6, و محرك V8 بالسوبرتشارج.

تم تحديث المحركات ايضاً في موديلات 2015 من رنج روفر ورنج روفر سبورت. ففي محرّك الـ 3.0 لتر TDV6, تم استبدال التيربو الثنائي بـ تيربو واحد فقط, مع المحافظة على القدرة الحصانية عند 258 حصان. ولكن اصبح المحرّك اقل استهلاكاً للوقود بنسبة 8.5% في رنج روفر و بنسبة 5.7% في رنج روفر سبورت بسبب استخدام نظام اعادة تدوير هواء العادم ذو الضغط المنخفض LPEGR, وتزويد السيارة بمضخّة زيت تعمل بمرحلتين, وحاقن وقود محدّث.

اما محرك SDV6 سعة 3.0 لتر في رنج روفر سبورت فقد حصل على 14 حصان اضافية ليولد 306 حصان. حافظ المحرّك على التيربو, ولكن تمكّنت لاند روفر من اخراج المزيد من الإحصنة باعادة معايرة المحرّك. وتم تحسين استهلاكه للوقود بـ 8% بإضافة الأنظمة المذكورة مسبقاً LPEGR وحاقن الوقود المحدّث.

واخيراً, محرّك SCV6 بالسوبرتشارج تحسّن استهلاكه للوقود ايضاً بـ 1.9% عن الموديل الماضي. بدون التأثير على قدرته الحصانية التي تصل لـ 340 حصان.

شرح نظام ATPC وصور تقنيات رنج روفر ورنج روفر سبورت 2015