إحالة المتهمين بسرقة بطولات مقر فريق ريد بول للفورمولا ون للسجن

214
0

نطقت أحد المحاكم البريطانية هذا اليوم في قضية شركة ريد بول التي رفعتها ضد أربعة أعضاء من أحد العصابات وهم Danny Stevens, Paul Smith, Jason Eastwood, Luke Cole. حيث إنهم متهمون بإقتحام مقر فريق ريدل بول للسباقات في مدينة ميلتون كينز البريطانية، وقد تحصّل أفراد العصابة على أحكام قضائية بالسجن بين سنتين إلى سبع سنوات بعد ثبوت تهمة إقتحاهم للمقر وسرقة بعض من الكؤوس والجوائز التي حاز عليها الفريق.

تعود القصة إلى السادس من شهر ديسمبر العام الماضي، حيث إقتحم مجموعة من أفراد أحد العصابات بواسطة سيارتهم للباب الأمامي لمقر الفريق وإستطاعوا الهروب بعدد كبير من كؤوس وإنجازات الفريق ظناً منهم أن لها قيمة كبيرة للبيع في السوق السوداء، ولكن بعد خياب ظن العصابة وإكتشافهم أن هذه الكؤوس لا تساوي شيئا قاموا برمي العديد منها في البحيرة القريبة من مقر الفريق.

فريق ريد بول هم أحد أكبر فرق سيارات الفورمولا ون في الوقت الحالي، فقد فاز بأكثر من 50 بطولة وجائزة في العشر السنوات الماضية فقط، وصعد اعضاءه على منصة التتويج 119 مرة في آخر 201 سباق شاركوا فيه، كما حصل الفريق على إما جائزة أفضل متسابق أو فريق أربع مرات متتالية في الأعوام بين 2010 إلى 2013، ولكن لحسن الحظ ليس من الكؤوس التي تمت سرقتها هي من بطولات كأس العالم في الفورمولا ون وهي البطولة الأغلى لدى الفريق.

وكشفت الشرطة البريطانية أن هذه الجريمة هي أحد الجرائم الـ 40 التي قامت العصابة المكونة من أربعة أشخاص في الفترة بين نوفمبر 2014 و أبريل 2015، كما أن مجموع ما سرقوه خلال هذه الجرائم هو أكثر من 1.5 مليون دولار وتسببوا في خسائر للمحلات و الأماكن العامة بقيمة نصف مليون دولار، ولكن في نهاية الأمر تم التثبت في القضية وإحالة هؤلاء المجرمين إلى السجن.