فولكس واجن تعيد انشاء ادارتها بالكامل, وتسلّم رئيس بورش مسؤولية ادارتها

281
0
@يزيد سبحي

اعلنت فولكس واجن رسمياً انها قد عيّنت الرئيس التنفيذي الحالي لبورش السيّد Matthias Müller رئيساً للمجموعة كاملة, مع بقاءه رئيساً لبورش حتى يجدون من يأخذ مكانه.

اتى الإعلان بعد استقالة رئيس فولكس واجن التنفيذي السابق Martin Winterkorn, والذي قدّم استقالته الأربعاء الماضي على اثر تلاعب فولكس واجن بنتائج اختبارات الإنبعاثات لمحركاتها التي تعمل بالديزل. ومع استقالته, قال مارتن انه لا يعلم بأي خطأ من طرفه, ولكنه تحمّل المسؤولية بالرغم من انتشار اشاعات عن تخطيط فولكس واجن لهذه الخدعة قبل 8 سنين في عام 2007, اي بنفس العام الذي استلم فيه مارتن رئاسة المجموعة.

كان على فولكس واجن ان تجد رئيساً جديداً بأسرع طريقة ممكنة, وكان رئيس بورش المرشّح الأفضل. لذلك, تم تعيينه على الفور لتتمكّن المجموعة من تقليص اضرار مكرها في محركات الديزل. وبهذه المناسبة, قال الرئيس الجديد “تحت رئاستي, فولكس واجن ستؤدي اقصى مايمكنها لتطوير وتطبيق اقوى التزام وحكم للقياسات في صناعتنا” ويضيف “اذا تمكّنا من تحقيق ذلك فإن مجموعة فولكس واجن, بقوّتها الإبداعية, وعلامتها القويّة, وفوق ذلك كلّه فريقها المختص والمندفع بشدّة, سيكون لها فرصة الخروج من هذه الكارثة اقوى من قبل”.

تغيير الرئيس التنفيذي ليست الخطوة الوحيدة التي فعلتها فولكس واجن للتأكد من قوّة حكمها والتزامها في جميع المناطق. فقد كوّنت قسم جديد لأمريكا الشمالية يشمل سوق كندا, الولايات المتحدّة, والمكسيك. ووضعت رئيس مجلس ادارة سكودا الحالي الدكتور Winfried Vahland رئيساً لمجلس ادارة قسم فولكس واجن الجديد لامريكا الشمالية, وعيّن Bernhard Maier مكانه في رئاسة مجلس ادارة سكودا. وحافظ الرئيس التنفيذي الحالي لفولكس واجن امريكا Michael Horn على منصبه في القسم الجديد.

وستفعل فولكس واجن مع بورش كما فعلت مع اودي, وتجعلها مجموعة تحمل اسفلها علامات تجارية مختصة بالسيارات الرياضية. بعد اعادة الإنشاء هذه, ستصبح شركة بورش مجموعة يوجد اسفلها بنتلي وبوقاتي, لتسهيل مشاركة قواعد عجلات السيارات بالمحركات الوسطية والسيارات الرياضية, وسيتم انشاء قسم خاص لها. اما مجموعة اودي فستبقى كما هي شاملة على لامبورغيني ودوكاتي. اما الشركات بالسيارات المنتجة بعدد تجاري, فولكس واجن وسكودا وسيات فسيكون لهم ممثّل في مجلس ادارة المجموعة.

وستقلّص فولكس واجن من تعقيد تدرّج ادارة مجموعتها العملاقة بجعل كل علامة, وكل منطقة مسؤولة عن السيارات المنتجة بها. هذا يعني الغاء قسم الإنتاج المسؤول عن المجموعة بالكامل الذي يرأسه Thomas Ulbrich على الفور. يقول Berthold Huber من فولكس واجن ان هذه الخطوة ستجعل للعلامات والمناطق استقلالية اكبر. وهذا يعني تحمّلهم اي اخطاء مستقبلية في نشاطاتهم.

اعلنت فولكس واجن كذلك انها سرّحت السيّد Christian Klingler, رئيس المبيعات والتسويق على الفور. قائلة ان تسريحه ليس بسبب مايحصل, بل بسبب اختلاف الرأي في استراتيجيات التسويق.