فولكس واجن تطلق حملة “أنا عابر الطريق” المبتكرة في واحة دبي للسيليكون‏

255
0
@أحمد عبد الرؤوف

أصبحت السيارات الحديثة أكثر أماناً من ما مضى مع تطور تقنيات السلامة النشطة و الغير نشطة، و بفضلها قل تعرض الركاب للإصابات مقارنة بالماضي، و لكن ماذا عن المشاة الذين لهم حق في الطريق كذلك؟، فبحسب إحصاءات شرطة أبوظبي فإن 20% من الحوادث المرورية في الإمارات كانت تتعلق بالمشاة، و للإجابة عن هذا السؤال قامت فولكس واجن بإطلاق حملة مبتكرة للتوعية بأهمية الانتباه إلى سلامة المشاة العابرين.

أطلقت فولكس واجن الشرق الأوسط حملتها المبتكرة تحت شعار “أنا عابر للطريق” بالتعاون مع كلٍ من واحة دبي للسيليكون و دبي الذكية، واستمرت لمدة أسبوع كامل في الفترة من 12-19 من مايو الجاري، و فيها نصبت شاشة رقمية كبيرة فوق علامات عبور المشاة أمام مدرسة جيمس ويلينغتون أكاديمي في واحة دبي للسيليكون، بحيث يظهر اسم وصورة الطالب بمجرد عبوره الشارع من تحت هذه الشاشة، لتذكير سائقي السيارات بإنسانية عابري المشاة، فهم قد يكونوا من أفراد العائلة أو الأصدقاء أو المعارف.

و تعمل شاشة العرض الرقمية مع مجموعة من قارئات رقاقات تحديد الهوية و أجهزة تتبع الحركة، تستطيع بها قراءة معلومات طلاب الأكاديمة المسجلة في رقاقات تحديد الهوية الموضوعة في سلسلة المفاتيح من فولكس واجن، حيث وزعت سلاسل المفاتيح على 2,000 طالب رُبطت بحقائبهم المدرسية، فعند مرورهم على خط المشاة تظهر أسماؤهم على شاشة العرض أمام سائقي السيارات، و التي تم تغييرها لاحقاً لحماية خصوصية الطلاب و الأكاديمية.

يقول توماس ميلز المدير الإداري لفولكس واجن الشرق الأوسط معلقاً على الحملة “الهدف من هذه الحملة هو منح الطريق روحاً إنسانية، لجعلها أكثر ألفة بين المشاة و سائقي السيارات.” و أضاف قائلاً “ونحن حريصون في فولكس واجن على سلامة وأمن المشاة مثلما نحن حريصون على سلامة مركباتنا عبر تزويدها بالمكابح، والوسائد الهوائية، وغير ذلك من وسائل الأمن والأمان، ولكننا لا نستطيع التحكم بالبيئة الخارجية المحيطة بالسيارة، ولذلك فقد فكرنا في عدد من المبادرات الجديدة والمبتكرة للحث على التغيير.”

أما واحة دبي للسيليكون فإنها من أكثر الموسسات نشاطاً في دبي لجعلها المدينة الأذكى و الأسعد في العالم بحسب قول المهندس معمر الكثيري، نائب الرئيس التنفيذي للشؤون الهندسية والمدينة الذكية في سلطة واحة دبي للسيليكون، و الذي قال أيضاً “إن شراكتنا مع فولكس واجن و دبي الذكية في مشروع معبر المشاة تمسّ جانباً شديد الأهمية في منظومة المدينة الذكية، ليس فقط من حيث ضمان سلامة المشاة، وإنما إضافة بُعد بشري على هذه المنظومة عبر هذا المشروع التجريبي الجديد”.

صور من حملة فولكس واجن “أنا عابر الطريق”