الأوكرانيون يواجهون إرتفاع أسعار البنزين بإستخدام الحطب وقوداً للسيارة

176
1

يبدو أن سكان دول الخليج ليسوا الوحيدون الذين يعانون من إرتفاع في أسعار البنزين، فبينما تعيش الدول العظمى كالولايات المتحدة و بريطانيا أرخص أسعار البنزين منذ التعسينات، نجد دولة أوكرانيا الأوروبية في المقابل و التي يعيش سكانها أيام صعبة مع إرتفاع أسعار البنزين و أيضاً مع هبوط العملة بسبب الثورة الأخيرة التي أقيمت العام الماضي فيها, و في المقابل تردي الحالة المعيشة لهم، إتجه الكثير من السكان لإستخدام الحطب وقوداً للسيارة، هذه الطريقة تم إستخدامها خلال الحرب العالمية الاولى كتجربة أوروبية على السيارات و لكن منذ ذلك الحين لم يكن أحد يتصور أن تطبق على أرض الواقع.

شيرنيجوف البالغ من العمر 36 عاماً حول سيارته أوبل القديمة لتعمل بإستخدام الخشب، و ذكر مدرس الفيزياء و الرياضيات أن إرتفاع أسعار البنزين في البلاد هو السبب وراء سعيه لإيجاد حلول بديله، و ذكر أنه تعلم هذه الطريقة عبر الإنترنت و رجع لدراسة الموضوع لمدة شهرين لمقالات تعود خلال فترة الحرب العالمية الأولى و الثانية و محاولة شعوب العالم في ذلك الحين بإيجاد حلول بديلة مع التقشف الذي أصاب سكان العالم جراء الحرب.

شيرنيجوف قام بتوصيل فرن لإيقاد الخشب و عبوة غاز معدنية للجهة الخلفية من سيارته و التي تم توصيلها للمحرك الذي يقع في الصندوق الأمامي من السيارة، و ذكر أنه يستخدم الفرن لإيقاد الخشب المجمّع و يستخدم عبوة الغاز لحفظ هذه الغازات المنبعثة من الحطب، و ذكر أن السيارة تستهلك 40 رطل من الحطب لكل 100 كيلومتر، و التي تكلفه 10 هريفنا أوكرانية أي ما يعادل 1.54 ريال سعودي، و التي عند مقارنتها مع أسعار البنزين في البلاد نجد أن اللتر الواحد من البنزين سعره 3 ريال سعودي، و ذكر شيرنيجوف أن سرعة السيارة تعتمد على نوعية الحطب الذي يستخدمه و ذكر أنه يستطيع الوصول إلى سرعة 100 كم/س.

صدق أو لا تصدق، سيارة شيرنيجوف الآن ليست فقط أقل سعراً من قبل، بل هي أيضاً أصبحت صديقة للبيئة، فمعظم إنبعاثاتها هي بخار الماء بعدما كانت في السابق ثاني أكسيد الكربون، و ذكر أن العديد من أبناء القرية التي يسكن بها قاموا بتقليده و إنتشرت بشكل كبير في أنحاء البلدة، و ذكر المتحدث الرسمي في وزارة الداخلية الأوكرانية أن إستخدام مصدر طاقة غير مصرح له في السيارات يعتبر أمر يعاقب عليه القانون.

صور سيارة تعمل بالخشب في اوكرانيا