اختتام فعاليات معرض ” اوتوميكانيكا جدة “، والرياض تستضيف النسخة القادمة

1002
0

شهد مركز جدة للمؤتمرات والفعاليات الخميس 2 فبراير الجارى اختتام معرض اوتوميكانيكا جدة 2017 م، الذى يعد بدوره أحد دورات سلسلة معارض أوتوميكانيكا العالمية، وقد جاءت دورة هذا العام محققة للعديد من المفاجآت ، سواء على مستو مساحات العرض أو لعدد الشركات المشاركة أو حتى عدد الزوار.

واستقطب المعرض في دورته الثانية عددا كبيرا من الزائرين والمتخصصين في مجال قطع غيار السيارات وخدمات ما بعد البيع مسجلاً زيادة ملحوظة في عدد الشركات المشاركة من 25 دولة.

وعلى غرار اليومين الأول والثاني شهد المعرض في يومه الثالث والختامي أعداداً كبيرة من الزوار التجاريين الذين جابوا قاعات العرض بحثاً عن موردين جدد وأفكار جديدة للمنتجات وقطع الغيار والمعدات الضرورية.

وأوضح أحمد باولس، المدير التنفيذي في إيبوك ميسي فرانكفورت ، الجهة المنظمة للمعرض، قائلا: “يعد السوق السعودى واحد من أسرع الأسواق نموا بالنسبة لمنتجات السيارات على مستوى العالم. كما عزز أوتوميكانيكا جدة 2017 مكانته كمنصة تجارية هامة للصناعة في المنطقة. وتنعكس أرقام المعرض الكبيرة إيجابا على اتجاهات النمو في المنطقة”.

وأعلن باولس أن الرياض ستشهد ولأول مرة تنظيم معرض ” أوتوميكانيكا الرياض ” من 5-7 فبراير 2018 م بمركز الرياض للمعارض على ان يقام معرض ” أوتوميكانيكا جدة ” فى عام 2019 م .

من جانبه، أكد هادي الحارث، المدير الإداري في شركة الحارثي للمعارض على نجاح معرض أتوميكانيكا الثانى بعقد العديد من الصفقات والاتفاقيات بين الشركات المشاركة والتجار السعوديين من خلال الأرقام القياسية التي حققتها الشركات العارضة ونمو عدد الزوار والعارضين بنسبة 25 %.

وقد شهد معرض ” أوتوميكانيكا جدة ” 2017م  تنظيم ” اكاديمية أوتوميكانيكا ” وهي ورشات العمل والندوات التي أقيمت على هامش المعرض على مدى ايامه الثلاث حيث نظمت المنتديات، الندوات وورش العمل بمشاركة خبراء الصناعة وصانعي القرار الذين ناقشوا القضايا والاتجاهات الراهنة التي تحكم الصناعة. وشهدت الندوة مشاركة كبيرة من جانب عدد كبير من محترفي الصناعة على المستوى الإقليمي.

كما قدم أوتوميكانيكا جدة 2017 تشكيلة رائعة من قطع غيار السيارات وكذلك مكونات المحرك، الهيكل، الالكترونيات والكهربائيات، معدات خدمة وإصلاح المركبة، إصلاح وطلاء الهيكل، الإطارات، البطاريات ونظم الأداء.

شارك في المعرض 174 عارضا من 25 دولة فيما زاره 6000 زائرا بنمو شامل للمعرض وهو ما يرسخ من مكانة أوتوميكانيكا جدة كأهم معرض من نوعه في المنطقة. و شهدت الدورة الثانية إطلاق الجناح الأوروبي للمرة الأولى إلى جانب أجنحة دولية أخرى من الولايات المتحدة وكوريا و هونج كونج و تركيا، والصين وتايوان. وإلى جانب ذلك شهدت مساحة المعرض المباعة زيادة بنسبة 24 % وذلك لحرص العديد من العارضين على حجز منصات أكبر من منصاتهم في الدورات السابقة.