كيا تكشف رسمياً عن K900 الجديدة

2627
0

كشفت شركة كيا موتورز عن تصميم سيارة “K900” الجديدة كلياً اليوم بعرض سلسلة من الصور للتصميم الخارجي والداخلي. تم تصميم سياركة كيا “K900” الجديدة بالكامل بالتعاون الوثيق بين مقر التصميم العالمي لشركة كيا في مدينة ناميانغ بكوريا واستوديو التصميم الخاص بماركة كيا في إمريكا في مدينة إيرفين، كاليفورنيا.علماً بان الموديل الجديد سوف يظهر لأول مرة في معرض نيويورك الدولي للسيارات في 28 مارس.

 التصميم الخارجي المعتمد على مفهوم قوة الجاذبية والإدهاش

إستطاعت سيارة “K900” بفضل التصميم المتناغم بشكل جميل ما بين الخطوط الإنسيابية والأنيقة والتفاصيل الهندسية الرائعة أن تخلق جوًا عصريًا من الأناقة والجاذبية لا مثيل له في قطاع السيارات الصغيرة. وقد إعتمد مصممو كيا على مفهوم التصميم “Gravity of Prestige” الذي يعكس القوة من خلال التفاصيل الغنية والأسطح الصلبة. استنادًا إلى مفهوم الشكل المتغير للطاقة المكثفة، فإن الشبك الجديد ” بالنمط الرباعي” – الذي ظهر لأول مرة هذا اليوم – يعتبر النقطة المحورية في تصميم سيارة “K900”.وبتجسيد مفهوم تصميم الشبك في سيارة “K900” فقد إحتوى على عدد 176 “خلية” تشبه الجواهر، مما يوحي بتحرير الطاقة بشكل متسارع بعيدًا عن مركزها.

حيث تتدفق الخطوط في الهيكل الصلب ذو القوة العالية بشكل طبيعي إبتداءاً من الشبك ثم تعبر فوق غطاء المحرك وعلى جانبي السيارة لتصل إلى الجوانب الخلفية لتلتقي مرة أخرى.

إن التصميم الهندسي الرائع يضفي عنصرًا من الجمال والحداثة في ظل التقنيات وإستناداً على خصائص الضوء، فإن تصميم المصابيح الأمامية من نوع “LED” “دوبلكس” يضفي على موديل “K900” عنصر بصري متطور وفي غاية الروعة والأناقة والرقي.إن إضاءة الكروم اللامعة تضيف عمقًا بصرياً إلى هيكل السيارة الناعم، حيث تمر على طول قاعدة الأبواب وحول الجزء الخلفي السفلي من موديل “K900”. كما إن حافة النافذة من الكروم تضفي أيضاً درجة من التقنية الشكلية الراقية إلى العامود من الفئة “ج” المنسابة بشكل حر قبل أن تندمج مع السطح الخلفي. وقد تم تشطيب المصابيح الخلفية وفتحات العادم بعناصر الكروم الجيدة.

إن العنصر الرئيسي في تصميم موديل سيارة “K900” الجديدة بالكامل هو هيكلها الجديد بنسبه الطولية. لقد تم تمديد قاعدة الإطارات (المسافة بين الإطار الأمامي والخلفي) في الموديل الجديد، على نحو أطول وأوسع من سابقتها، بمقدار 60 مم (2.3 بوصة) لتصبح 3,05 ملم (122.2 بوصة)، في حين أن كل من البروز الأمامي والخلفي أقصر الأمر الذي يدفع الجنوط نحو زوايا السيارة. هذا التغيير الخفيف في نسب “K900” إنعكس بشكل كبير في سعة ورحابة السيارة، مع تعزيز التحسينات في الجودة والراحة عندما تكون داخل السيارة وإيجاد مساحة أكبر للركاب.

 

تصميم داخلي أنيق ومبسط

إنها سيارة أنيقة إعتمدت على فن التبسيط “المنماليزم” في تصميمها وبجمال أخاذ ومدهش كما إن التصميم الداخلي في سيارة “K900” الجديدة يمنح السائق والركاب ملاذاً هادئاً لقضاء بعض الوقت. حيث أن شركة كيا طورت سلسلة من المزايا الموجهة بشكل أكبر نحو الركاب للاستمتاع بها.

لقد أنشأت شركة كيا كابينة راقية وفاخرة تحيط بالسائق الأمر الذي يعزز الإحساس بوجود عالم خاص بعيداً عن العالم الخارجي حيث أن الأسطح تنداح من المركز نحو الخارج وصولاً إلى الأبواب وقد تم تزينها بمزيج متطور من المواد، مع أسطح ناعمة الملمس، وبمزيج من الخشب الملمع للغاية والقشرة المعدنية والجلود الأصلية في جميع أنحاء المساحات الداخلية.

تم تصميم الكابينة لتوفير مساحة وراحة أكبر من أي وقت مضى إن النسب الخارجية الأطول والأكثر اتساعًا في سيارة “K900” الجديدة كلياً أنشأت كابينة أكثر رحابة للركاب عن سابقتها، في حين تم تزيين المقاعد بجلد طبيعي مع سطوح ناعمة ومبطّنة تعزز جمال المظهر العام للكابينة الداخلية.

تم دمج شاشة HMI بحجم 12.3 بوصة في سيارة “K900” بطريقة تعزز الإحساس بالهدوء وصفاء البال عندما تكون بداخل السيارة، مع وجود شاشة بدون حواف وتصميم مبسط لمجموعة المفاتيح الكهربائية. وفي قاعدة الكونسول الوسطي، يمكن للسائق أيضًا استخدام قرص يدوي للتنقل بين الوظائف المختلفة التي تظهر على الشاشة. يحتوي طبلون موديل “K900” على ساعة تناظرية أنيقة، مستوحاة من بساطة التصميم الأنيق للساعات، تم تصميمها خصيصًا لهذا الموديل الجديد من خلال تعاون حصري مع ماركة الساعات السويسرية الفاخرة والمشهورة “موريس لاكروا”.

إن نظام التعامل ما بين الآلة والإنسان (HMI) يتميز بتحكم ذكي جديد في الإضاءة مع حساسات/مستشعرات تعمل عندما يتم الإقتراب منها حيث تتم إضاءة الطبلون فقط عندما يكتشف يد السائق وهي تحاول الوصول إلى أي مفتاح. كما يمكن للسائق ضبط كابينة “K900” الجديدة والتحكم فيها وفقاً لتفضيلاته الشخصية من خلال نظام إضاءة جديد. تعد سيارة “K900” الجديدة أول سيارة في العالم تحتوي على نظام إضاءة محيط تم تطويره بالشراكة مع معهد لون بانتون، الهيئة العالمية المتخصصة في الألوان. إن الإضاءة المحيطة الراقية داخل السيارة، والتي يمكن التحكم فيها أثناء حركة السيارة، تكون بواحد من سبعة ألوان تم تطويرها بشكل مشترك من قبل كيا والمعهد المشهور المتخصص في الألوان بانتون كما يمكن للسائق الاختيار من بين 64 إعدادات متميزة وفريدة لضبط مستويات الإضاءة في جميع أنحاء السيارة. إن التناغم في تصميم الكابينة والإضاءة ينتج عنه أجواء محيطة في غاية الروعة والجمال والهدوء مما يبعث الاستقرار وراحة البال لدى ركاب سيارة “K900”.

سوف يتم إنتاج سيارة كيا “K900” الجديدة كليًا في كوريا وستطرح للبيع في الأسواق العالمية المختارة اعتبارًا من الربع الثاني من عام 2018م.