اختبار أخير لأودي قبيل موسم DTM

977
0
  • اختبارات ما قبل الموسم مع سيارة مؤقتة
  • عرض Audi RS 5 DTM الجديدة في جنيف
  • ديتر غاس، رئيس أودي سبورت: “سرعات أعلى وهدير أقوى للسيارات”

أنهت أودي مؤخراً اختبارات ما قبل موسم سباقات DTM على مدى ثلاثة أيام في بورتيماو البرتغالية، قطعت خلالها مسافة إجمالية بلغت 1,971 كلم، مع سيارة تجريبية مؤقتة. قبل أن تكشف للمرة الأولى عالمياً عن طرازها الجديد للسباق Audi RS 5 DTM يوم 7 مارس في معرض جنيف الدولي للسيارات، وذلك بالتزامن مع عرضها لنموذج الإنتاج العام الجديد لنفس الطراز.

ويعيش فريق DTM من أودي أياماً حاسمة، مع وضعه اللمسات الأخيرة على نظام الديناميكية الهوائية في Audi RS 5 DTM. حيث يتوجب عليه تسليم التصميم النهائي إلى لجنة السباق بتاريخ 1 مارس، ولا يسمح بإجراء أي تعديلات أو إضافات بعدها.

واعتمد سباق 2017 DTM لهذا العام العديد من المعايير الجديدة، مع خفض قوى الجر السفلية، ونظم الحد من الإنزلاق الأكثر كفاءة، والإطارات الأكثر ليونة التي لن يُسمح بتسخينها قبل السباق كما كان معتادا في دورات سابقة. وكل ذلك بهدف جعل سباقات DTM أكثر متعة وإثارة للجماهير.

في هذا السياق قال رئيس رياضة السيارات في أودي، ديتر غاس، الذي كان في متواجداً في الموقع لمتابعة الاختبارات: “أكدت لنا الاختبارات في بورتيماو أننا نسير في الاتجاه الصحيح،  فالسيارات تتمتع الآن بسرعات أعلى وهدير أقوى. ويظهر ذلك جلياً في أدائها على المضمار. لكن التغيير الأكبر هو معايير الإطارات اللينة، واعتمادا على كيفية استخدامها يمكنها تحقيق فروقات حقيقية في أزمنة اللفات. وستكون هناك العديد من الخيارات الاستراتيجية المختلفة ما سيجعل  من السباقات غاية في الإثارة. وسيلعب السائق أيضاً دورا أكبر من ذي قبل.”

وكانت الانطباعات والبيانات التي جمعتها أودي من أداء كل من ماتياس إكستروم، ولويك دوفال، ورينيه راست، وجيمي غرين في الأيام الثلاثة للاختبار في بورتيماو مهمة للغاية. وقد أنجز المخضرمان إكستروم (177 سباق DTM) وغرين (139 إنطلاقة) حصة الأسد من اختبارات أودي لموسم 2017. في حين قام الوافدان الجديدان إلى سباقات DTM، دوفال و راست بالاستفادة من هذه الفرصة للتدرب قبيل بدء الموسم على حلبة هوكنهايم في مايو 6-7.

تعليقا على الاختبارات قال سائق أودي الفائز بسباق لومان وبطولة العالم للتحمل، لويك دوفال: “جرت الأمور بشكل جيد. وكان يوما مثمرا بالنسبة لنا حيث غطينا كافة جوانب برنامجنا، والتي شملت التصفيات، ومسافة السباق، وحتى التدرب على الإنطلاقة. ولأول مرة، كنت قادرا على العمل مع المهندس الجديد ماتيو لو نايل. فكما نعلم جميعا، يُعد التفاعل بين السائق والمهندس هاماً على وجه الخصوص في DTM.”

وشارك دوفال في اختبارات يوم الاربعاء مع رينيه راست، الذي أظهر إعجابه الكبير بالمواصفات التقنية لموسم 2017 قائلاً: “نوعية القيادة مختلف تماماً وهي ممتعة للغاية. ومن المثير أن نرى أي الشركات المصنعة ستقوم بعمل أفضل هذا العام.”

من جهته قال ماتياس إكستروم، الذي قاد يوم الثلاثاء: “الإطارات الجديدة أكثر نعومة وتتلف بسرعة، وقمنا بحرق الكثير من المطاط. وبعد يوم واحد فقط، يمكن رؤية مدى التشويق الذي جرى على أرض الحلبة. وأنا أتطلع لرؤية السيارات الـ 18 المتنافسة على خط الانطلاقة في هوكنهايم، ستكون المنافسة حامية.”

وقال جيمي غرين، سائق الاختبار النهائي للسيارة المؤقتة: “تعلمنا مرة أخرى الكثير أثناء الاختبار. وبالكاد أطيق الانتظار لقيادة السيارة الجديدة. إن مظهرها رائع وبالطبع نأمل أن توازي ذلك في أدائها.”

وبعد العرض العالمي الأول في جنيف، ستقوم Audi RS 5 DTM بأولى لفات الاختبار العام في مسار السباق الإيطالي من فايليونغا بالقرب من روما في الفترة من 14 مارس إلى 16. وسيكون الاختبار الأخير قبل بداية الموسم في هوكنهايم في الفترة من 3 إلى 6 أبريل.