سوق السيارات الخليجي، ترخّي هذا العام، والعودة القوية بداية من العام المقبل

4261
3

تعتبر أسواق السيارات الخليجية أحد أكبر الأسواق نمواً في العالم، خاصة مع تزايد السكان وتزايد أعداد الوافدين في المنطقة في العقد الأخير، مؤسسة ألبن كابيتال للأبحاث قامت بنشر تقريرها السنوي لسوق السيارات الخليجي الذي كشف عن نمو متوقع لأعداد السيارات في المنطقة من 10.3 مليون سيارة في 2015 لتصبح 13.2 مليون سيارة في 2020 بزيادة سنوية تقدر بنحو 5%.

توقعات ألبن كابيتال حول العام 2017 كانت متحفظة بعض الشيء، فالمنطقة تمر بأزمة إقتصادية بعد هبوط أسعار النفط، وهو ما يضع كيل كبير على هذا العام ونتيجة لذلك قلّلت الشركة توقعاتها للنمو السنوي الذي كان يصل بين 6-8% بين العام 2010 إلى 2015، مقارنة بالخمسة السنوات الأخرى للعام 2020.

وتتوقع الشركة في العام 2020 وحده أن تباع 1.4 مليون سيارة جديدة في أسواق الخليج، وذكرت ان النمو سيعود لموقعه الطبيعي بداية مع العام 2018، كما ذكر التقرير أن الأسواق الثلاثة السعودية، الإمارات والكويت سيستحوذون على 75% من إجمالي السيارات في المنطقة، وسيعود السوق السعودي لموقعه المعروف في صدارة المبيعات من جديد بداية مع العام المقبل، كما أشار التقرير إلى أن التوقعات تقول وصول عدد مبيعات السيارات في السوق السعودي إلى 743,000 سيارة في 2020.