فورد تضع معايير صارمة للبئية وحقوق الإنسان لاعتماد مورديها

622
0

أعلنت فورد عن قواعد أساسية لاعتماد الموردين والتي تراعي أخلاقيات الصناعة، حقوق الإنسان، وحماية البيئة.

تقول فورد أن مبادئها كانت موجودة منذ عام 2003 ولكنها ستضفي الآن الطابع الرسمي على مسؤوليات الموردين، فيما يتعلق باحترام حقوق الإنسان، يجب على الموردين معاملة القوى العاملة لديهم بإنسانية وكرامة. كما سيُطلب منهم استخدام ممارسات التوظيف الأخلاقية وتوفير بيئة عمل صحية وآمنة. لن تتسامح الشركة مع عمالة الأطفال أو العبودية أو العمل القسري أو المضايقة من أي نوع.

لحماية البيئة، يجب على الموردين الامتثال للتشريعات الوطنية والإقليمية البيئية. سيطلب من الشركات أيضًا الامتثال لاتفاقية باريس للمناخ والسعي نحو مجتمع محايد للكربون باستخدام كل من المواد المعاد تدويرها والمتجددة في التغليف وخفض التلوث الناتج من مصانعهم.

أما فيما يتعلق بمصادر المواد، يجب أن تكون الشركات قادرة على تزويد فورد بمعلومات حول مصدر المواد الخاصة بهم في أي لحظة. كما يجب على الموردين الالتزام بسياسة فورد للحصول على المواد الأساسية.

قال Jonathan Jennings نائب رئيس المشتريات العالمية للسلع والمساعدة الفنية للموردين: “إن الاهتمام ببعضنا البعض هو أحد المبادئ الأساسية لخطة فورد والتي تشمل حماية حقوق الإنسان وحماية البيئة والمطالبة بمصادر مسؤولة وممارسات أخلاقية. إننا نلزم موردينا بنفس المعايير العالية التي نطلبها من أنفسنا وهذا القانون يضفي الطابع الرسمي على المعايير التي سنعمل معاً لتحقيقها”.