أزمة وقود في الولايات المتحدة بعد هجمة قرصنة إلكترونية

1010
0

تعرضت ولايات متعددة لأزمة وقود بعد هجمة قرصنة إلكترونية استهدفت شركة إنتاج في الساحل الشرقي من الولايات المتحدة.

تنتج شركة Colonial Pipeline نحو 45% من الوقود في تلك الولايات، وقد توقف جزء كبير من إنتاجها حيث استهدفت عملية القرصنة من نوع “الفدية” نقاط رئيسية في الشركة، ولكن Colonial Pipeline استأنفت العمل اليدوي في واستعادت بعض العمل.

جدير بالذكر أن نسبة كبيرة من محطات الوقود في الولايات المتضررة نفد ما لديها من وقود بشكل كامل، على سبيل المثال توقفت 7.5% من محطات ولاية فرجينا عن العمل، وفي كارولينا الشمالية توقفت 5% من المحطات.