باحثون من جامعة هارفارد يتوصلون إلى مطاط ثوري قد يغير صناعة الإطارات

1172
1

أعلن مجموعة من الباحثين من كلية John A. Paulson للهندسة بجامعة هارفارد العريقة عن توصلهم إلى نوع جديد من المطاط الذي يعالج نفسه بنفسه قد يغيّر صناعة الإطارات بشكل كامل.

بشكل مبسط كيميائياً، تعتمد المواد على الماء لإعادة بناء نفسها عند تضررها وذلك بإعادة إنشاء روابط بين الجزيئات في حال تدميرها، ولكن في حالة المطاط المستخدم في صناعة الإطارات فإن تركيبه الكيميائي يتكون من روابط مستدامة لا يمكن إعادة بنائها عبر الماء في حال تدمرها. هذا الأمر على وشك التغيّر تماماً وذلك بعد أن نجح الياحثون في إنتاج مطاط هجين ترتبط فيه الجزيئات عبر روابط قابلة للإصلاح ذاتياً في حال تدميرها.

سجّلت جامعة هارفارد هذا الاكتشاف كبراءة اختراع خاصة بها وتطمح الجامعة لتطبيقه فوراً على عالم السيارات وتحديداً الإطارات حيث أنه في حال حدوث ثقب في الإطار فإنه يقوم بعلاج نفسه لمدة معيّنة متيحاً للسائق فرصة الوصول إلى أقرب مركز متخصص لإصلاح الضرر.