نيسان تايتان 2017 تفشل في اجتياز اختبار التصادم الجزئي الصغير

1176
1
@أحمد عبد الرؤوف

قد يعتقد البعض منا بأن السيارات الأكبر حجماً هي الأقوى و الأكثر أماناً من السيارات الصغيرة، و قد ينطبق هذا الأمر بالفعل على بعض السيارات، و لكن لكل قاعدة شواذ. فنيسان تايتان 2017 التي تًصنّف كبيك أب كبيرة الحجم قد فشلت في اجتياز اختبار التصادم الجزئي الصغير الذي يُجريه معهد التأمين لسلامة الطرق السريعة IIHS فيما نجحت فيه بامتياز سيارات صغيرة الحجم.

و حصلت تايتان على تقييم “هامشي” الأقرب من تقييم “ضعيف” الأسوأ في اختبار التصادم الجزئي الصغير. و ذلك بسبب التداخل الكبير في الدعامة السفلية لمفصل الباب الأمامي بمقدار 27.9 إنش، ليُعرض بذلك الركاب إلى خطر الإصابة في أسفل الرجل اليسرى عند التعرض لحوادث شبيهة باختبار التصادم.

لحسن الحظ تمكنت تايتان من النجاح في بقية اختبارات التصادم التي يُجريها المعهد بتقييم “جيد” الأفضل، لكنها افتقدت إلى نظام للحماية من التصادمات الأمامية و إلى مصابيح أمامية جيدة مما أفقدها التأهل لجائزة أفضل اختيار سلامة، و لذلك فإن نيسان بحاجة إلى تعديل بنية هيكل السيارة لاجتياز اختبار التصادم الجزئي الصغير، و إلى إضافة نظام فعال للحماية من التصادمات الأمامية، و إلى تحسين أداء المصابيح الأمامية للفئات الأساسية و للفئات الفاخرة حتى تكون أهلاً لجائزة أفضل اختيار سلامة.

في العام الماضي قام المعهد بإجراء تقييم لسيارات البيك أب كبيرة الحجم، و وقتها كانت فورد F-150 المزدوجة المقصورة هي الوحيدة التي حصلت على جائزة أفضل اختيار سلامة، و لكنها فقدت الجائزة لعام 2017 بأداء مصابيحها الأمامية الضعيف في تقييم المصابيح الأمامية الذي أصبح الحصول فيه على تقييم “مقبول” أو “جيد” مطلباً أساسياً للتأهل للجائزة. أما الآن فإن هوندا ريدجلاين 2017 هي البيك أب الوحيد الحاصلة على جائزة أفضل اختيار سلامة في فئتها لعام 2017.

نيسان تايتان 2017 تفشل في اجتياز اختبار التصادم الجزئي الصغير