السعودية تحقق مركزاً متدنياً في السلامة على الطرق حول العالم

5799
7

حققت السعودية مركزاً متدنياً في السلامة على الطرق حول العالم وذلك بحلولها في المركز 157 بين 180 دولة مشاركة في التصنيف وفقًا لإحصاءات منظمة الصحة العالمية.

يأتي هذا المركز بسبب نسبة الوفيات المرتفعة على الطرق السعودية, حيث أكدت وزارة النقل استمرارها بالعمل على مبادرة خفض عدد الوفيات الناجمة عن حوادث الطرق بنسبة 25 في المائة بحلول عام 2020، وبخصوص هذا التصنيف تحدث وزير النقل الدكتور نبيل بن محمد العمودي قائلاً “إن وجهتنا في هذه المرحلة التعريف بدور وزارة النقل وإلقاء الضوء على المشروعات التي يقوم بها فريق الوزارة لخفض عدد وفيات حوادث الطرق بعد أن رصدت التقارير وصول الخسائر نحو 28 شخصًا لكل 100 ألف نسمة وهو رقم نسعى لتخفيضه”.

بالجهة المقابلة تلقى مبادرة تخفيض وفيات الحوادث على الطرق اهتماماً كبيراً من قبل الجهات الأخرى الداعمة لها, مثل وزارة الصحة, وزارة الداخلية, وزارة التجارة والاستثمار, وزارة الشؤون البلدية والقروية, وزارة التعليم, وزارة الثقافة والإعلام, وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات, وبالتعاون مع عددٍ من الشركاء مثل هيئة النقل العام والهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة, وهيئة الهلال الأحمر وبإشراف اللجنة الوزارية للسلامة المرورية.

يُذكر أن وزارة النقل تقوم بمراقبة الطرق بوسائل تقنية حديثة من خلال دراسة الحركة على الطرق ونشر تقرير دوري وبيانات مفتوحة على موقعها، وكذلك من خلال مشروع توفير البيانات والمعلومات ومعايرتها، إضافة إلى مشروع الدعم الفني لرفع مستوى سلامة الطرق.