لماذا حددت فولفو السرعة القصوى لسياراتها؟

551
2

لقي قرار فولفو بتحديد السرعة القصوى لسيارتها ردود فعل متباينة من محبي السيارات، ولكن لا يبدو أن معجبي فولفو لديهم أي مشكلة.

كان دافع فولفو عند الإعلان عن هذا القرار محاولة الحد من الوفيات على الطرق والإصابات الخطرة في حوادث السيارات، وحتى إنهاء تلك المعاناة خلال السنوات القليلة القادمة. وهكذا أصبحت السرعة القصوى لأي سيارة فولفو جديدة محددة بـ 180 كم/س.

يقول رئيس فولفو لسلامة السيارات Malin Ekholm “إن سرعة 180 كيلومتر في الساعة لا تزال مرتفعة، فهل ستكون هذه نهاية السرعة؟” وأجاب بنفسه “كلا، ليس الأمر كذلك”. وأضاف موضحاً “ذلك مجرد حد، ولا نرى سبباً للسير بسرعة أكبر من 180 كيلومتر في الساعة. في هذا الوقت يتحدث الجميع عن السرعة، ولكننا في فولفو أردنا أن نفعل شيئًا لإظهار أننا جادون. ونأمل أن ذلك سيؤدي إلى حوار متعمق حول هذا الموضوع”.

باختصار، تريد فولفو أن تحمل مجتمع الشركات المنتجة للسيارات والمجتمع العام على أخذ السرعة على محمل الجد وتغيير سلوك السائقين وصنع توازن بين حرية الحركة والسلامة.

ترى هل سيصبح ذلك آخر صيحة في أنظمة السلامة؟ ربما، وربما تستمر شركات منافسة لفولفو مثل مرسيدس، أودي، وبي إم دبليو بتقديم سياراتها كما هي.