هل كنت تعلم أن جنرال موتورز أرادت الإندماج مع فورد في عام 2008 ؟

580
6

علمت صحيفة “نيويورك تايمز” وذلك عن طريق مقاله مستوحاه من كاتبها بل فلاسيك من كتابه “Once Upon a Car: The Fall and Resurrection of America’s Big Three Automakers — G.M., Ford and Chrysler” الذي يصف حالة كل من فورد وجنرال موتورز وكرايسلر اثناء الازمه الماليه التي أدت إلى إفلاس كل من جنرال موتورز وكرايسلر في عام 2009. أن جنرال موتورز متمثله برئيسها في ذلك الوقت “ريك واجنير” قام بمحاوله يائسه من قبله باجراء عدة إجتماعات سريه مع شركة فورد من أجل دمج شركة جنرال موتورز وفورد للهروب من شبح الإفلاس الذي كان يترصد جنرال موتورز في عام 2008 .

( ريك واجنير Rick Wagoner رئيس جنرال موتورز من عام 2000 – 2009 )

في عام 2008 ومع إشتداد الأزمه الماليه العالميه كان كل من مصنعي السيارات فورد وجنرال موتورز وكرايسلر في موقف صعب لايحسد عليه. جنرال موتورز المكونه من 12 علامه ( شفروليه – كاديلاك – بيوك – GMC – هامر – بونتياك – ساترن – اوبل – هولدن – فوكسول – ساب – دايو ) انذاك كانت الاسوء بديون تصل إلى 172 مليار دولار امريكي وتراجع نسبة حصة سيارات جنرال موتورز في السوق الامريكي من 43.8% الى 19.1 % .

جنرال موتورز لم يتبقى في حسابها الخاص إلا 14 مليار دولار فقط وكانت تخسر شهريا مليار دولار. الوقت بدأ يداهم جنرال موتورز وبدافع اليأس وكحل اخير قبل الافلاس قام ريك واجنير Rick Wagoner رئيس جنرال موتورز انذاك بالقيام بخطوه لم يكن أحد ان يتوقعها أبداً وذلك بالاتصال برئيس ومالك فورد الحالي “بل فورد Bill Ford” و أخبره أنه حان الوقت للدمج بين جنرال موتورز وفورد وتموين شركه واحده .

( بل فورد Bill ford رئيس ومالك شركة فورد )
( بل فورد Bill ford رئيس ومالك شركة فورد )

بل فورد بعد المكالمه تفاجئ ولم يستوعب الأمر لأن فورد وجنرال موتورز بينهم منافسه حاميه تمتد لأكثر من 100 عام. بل فورد أراد أن تعرف أكثر عن وضع جنرال موتورز الحالي فقام بدعوة رئيس جنرال موتورز ريك واجنير. الاجتماع الاول بين الطرفين كان لدراسة مدى استفادة الطرفين من عملية الدمج والمميزات التي سوف تحصل مثل الاستيلاء على نسبة 38% من السوق الامريكي للسيارات و وجود أكبر في الاسواق العالميه ومشاركة المهندسين و حلبات اختبار السيارات .

“بل فورد” إلى الان لم يستوعب مدى سوء وضع جنرال موتورز لذك قام بإستشارة الن مولالي alan Mulally الرئيس التنفيذي الحالي لفورد القادم من شركة “بوينج “Boeing الامريكيه للطائرات انذاك. “الن مولالي” إقترح عقد إجتماع اخر لمعرفة مدى سوء أوضاع جنرال موتورز .

( الن مولالي Alan Mulally الرئيس التنفيذي للفورد )

في الاجتماع الثاني قام رئيس جنرال موتورز ريك واجنير بجلب معه المدير المالي للجنرال موتورز وايضا أمر بل فورد المدير المالي لفورد للحضور إلى هذا الاجتماع . “ريك واجنير” رئيس جنرال موتورز إستهل حديثه بذكر الفوائد التي ستجنيها الشركه الجديده بعد الدمج بين الشركتين والقوه التي سوف يتم اكتسابها و أن المبالغ التي سوف يتم توفيرها سوف تكون ضخمه و أن هناك لاحدود للشركه الجديده. “بل فورد” رئيس شركة فورد لم يكن يصدق مدى جدية هذا العرض من قبل جنرال موتورز ومدى يائسهم للخروج من هذه الازمه .

“بل فورد” قام بسؤال رئيس جنرال موتورز ريك واجنير من سوف يقوم بادارة الشركه الجديده بعد عملية الدمج رد ريك واجنير وبكل جرأه بقوله نظرا لكثرة مبيعات سيارات جنرال موتورز سوف تكون إدارة جنرال موتورز هي لها الحقيه في شغل منصب الإداره وإتخاذ القرارات وسوف تندمج إدارة فورد في مناصب اخرى في الاداره .

“ريك واجير” في نفس الإجتماع ذكر أن جنرال موتورز ليس لديها المال الكافي لإقتراض المال والوقت لتفادي الافلاس و أنه مع الاندماج مع فورد سوف يتم الموافقه على الحصول على قروض من البنك عنده ادرك “بل فورد” ان جنرال موتورز لاتريد الاندماج مع فورد و إنما الحصول على أموال فورد فقط التي تقدر بـ30 مليار أمريكي عندها قام “بل فورد” بالغضب والرفض و إنهاء الإجتماع و أدراك مدى وقاحة جنرال موتورز .

في عام 2009 أي بعد اشهر قليله من رفض فورد في الإندماج مع جنرال موتورز اعلنت جنرال موتورز افلاسها .

المصدر [ NYTimes ]