فولكس واجن ستشتري 500 ألف سيارة متضررة من ضحايا فضيحة الإنبعاثات

238
0

ذكرت وكالة رويترز للأنباء أن مجموعة فولكس واجن المتهمة في فضيحة التلاعب بنتائج إختبار الإنبعاثات تنوي شراء 500 ألف سيارة تحمل محرك 2.0 لتر ديزل في إطار سعيها لتعويض زبائنها الذين تضرروا جرّاء هذه الفضيحة، ولم تكشف المجموعة عن مبلغ معين لخطوتها هذه ولكن وكالة رويترز أكدت أن المجموعة ستنفق ما يزيد عن مليار دولار في هذه الخطوة.

تقرير الوكالة ذكر أن جميع هذه السيارات التي يبلغ عددها 500 ألف سيارة بيعت داخل الأراضي الأمريكية، وهذا إن دل على أمر فهو يدل على الضغط الكبير الذي تواجهه المجموعة الألمانية من قبل السلطات الأمريكية بعد فضيحتها الأخيرة التي أكتشفت في سبتمبر الماضي، وكانت الفضيحة هو إكتشاف أن سيارات المجموعة تقوم بإطلاق إنبعاثات تصل إلى حوالي 40 مرة عن المسجل في بياناتها التي قامت بالغش بها عن طريق إستخدام برنامج يقوم بتقليل الإنبعاثات مؤقتاً خلال فترة الإختبار.

إعترفت فولكس واجن في فترة سابقة أن حوالي 11 مليون سيارة حول العالم مشتملة في هذه الفضيحة، كما أضافت أنها حالياً تعمل على شراء نسخ لسياراتها التي تحمل محرك ديزل 2.0 لتر فقط، ومن الممكن التوسع في هذا الأمر إلى محركات الديزل 3.0 لتر في المستقبل. يذكر أن فولكس واجن تواجه 600 دعوى قضائية مسجلة ضدها في المحاكم الأمريكية بعد ظهور أنباء هذه الفضيحة.