بوقاتي تبيع جمع نسخ تشيرون وبولايد في أفضل عام لها

542
0
@Omar Alsawadi

شركة أخرى توكد أن عام 2021 كان مختلفاً بحق لصناعة السيارات سواءً من النواحي الإيجابية أو السلبية، شهدت صناعة السيارات أزمات في نقص توريد الشرائح الإلكترونية على سبيل المثال، وتبعات أزمة كورونا من العام الذي قبله، برغم ذلك تمكنت العديد من الشركات من تسجيل أفضل أرقام مبيعاتها فيه.

بالنسبة إلى بوقاتي، الشركة الأكثر ترفاً وتطرفاً في عالم السيارات حتى الآن، تمكنت الشركة من بيع جميع النسخ الـ40 من سياراتها الأقوى بولايد، ومن بيع جميع نسخ تشيرون المخطط لها في هذا العام. بالإجمال باعت الشركة 150 سيارة في عام واحد ما يعد رقماً قياسياً لبوقاتي، ووصلت 80 سيارة إلى العملاء، وهو أيضاً رقم قياسي لها.

مع اقتراب دخول عصر بوقاتي في عصر جديد غير واضح المعالم قال Mate Rimac رئيس شركة ريماك بوقاتي  “لا أريد أن أتحدث كثيرًا عن الخطط المستقبلية حتى الآن، لكن يمكنني أن أخبرك: ستندهش بشكل خاص من الميزات التي لم يتم رؤيتها بعد في أي سيارة أخرى”. وأضاف “وأنا أدفع أيضاً من أجل محرك الاحتراق. هناك مستقبل لمحركات الاحتراق في بوقاتي”.