هدف بورش التالي هو منافسة تجربة مستخدم أبل

624
0

يقول Kjell Gruner ، الرئيس التنفيذي الجديد لبورش في أمريكا الشمالية أن المنطقة التي تمتلك شركته فيها أكبر الفرص ليست السيارات، ولكن في مجال المعلومات والترفيه.

وضح Gruner أن أبل قد تمكنت من تمرين المستخدمين على هواتفها وأنظمتها، وأن بورش ستفعل الشيء نفسه مع أنظمتها وواجهات المستخدم الخاصة بها، على سبيل المثال الشاشة المركزية في تايكان. وأضاف قائلاً “يقوم العملاء بتشغيل السيارة وهم يتوقعون أن كل شيء موجود هناك، أيا كان” وقال موضحاً “علينا أن نتعايش مع ذلك، يأتي توقع العميل من تلك الأجهزة سواء أعجبك ذلك أم لا”.

تعتقد بورش أنها ستتمكن من تصميم سيارات أفضل من جميع النواحي من خلال التعرف على الطرق التي يستخدم بها العملاء سياراتها ومنتجاتها الرقمية مثل Porsche Finder و Porsche ID.